20 مدرسة في مشروع تطوير ألعاب القوى بالأحساء

تكريم أحد المشاركين في المشروع

طباعة التعليقات

الأحساءغادة البشر

اختتم أمس الأول مشروع تطوير ألعاب القوى للصغار في مدارس الأحساء على ملاعب مدرسة الأمير محمد بن فهد الابتدائية الذي أقيم ضمن برامج استراتيجية تطوير الرياضة المدرسية بإشراف شركة تطوير للخدمات التعليمية.
وتضمنت الفعاليات التي شهدت مشاركة 20 مدرسة عروضاً للطلاب وتنفيذ مسابقات ترفيهية على المهارات الأساسية في مسابقات ألعاب القوى المختلفة «رمي الرمح- السباق المكوكي- رمي الكرة – القفز بالزانة- سباق التتابع- المربعات المتقاطعة».
وفي الختام، تم تكريم المشاركين والداعمين، حيث قُدِّم درع تذكاريّ لمدير مدرسة الأمير محمد بن فهد عبد الرحيم الربيع لاستضافته حفل اختتام المشروع، ودرع تذكاري لوكيل المدرسة أحمد الفضيخ، ودرع تذكاري لرئيس نادي الطرف سامي الدهام لتعاونه وجهوده في إنجاح المشروع، وكذلك درع من شركة تطوير للمشرف على مشروع تطوير ألعاب القوى في تعليم الأحساء عبدالرؤوف الجميعة. من جهته، شدد المشرف على مشروع تطوير ألعاب القوى في تعليم الأحساء، عبدالرؤوف الجميعة على أهمية نشر مفهوم ألعاب القوى عن طريق الرياضة المدرسية من خلال أساسيات اللعبة عبر أدوات تعليمية جاذبة ومشوقة وتتناسب مع الفئة العمرية للأطفال متمثلة في حقيبة رياضية تراعي سلامة الطالب وتسهم في إتقانه المهارات الأساسية واستراتيجيات اللعب في ألعاب القوى.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٦٠) صفحة (١٥) بتاريخ (٠٦-٠١-٢٠١٧)
الأكثر مشاهدة في رياضة
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...