بعد أسبوع من التعاقد معه

صولة يترك الخليج.. ويعود إلى ليبيا

صولة بشعار الخليج

طباعة التعليقات

سيهاتياسر السهوان

فشلت إدارة نادي الخليج في إتمام صفقة انتقال لاعب نادي أهلي طرابلس الليبي لكرة القدم محمد صولة رغم التوقيع على عقد انتقاله لمدة سنة ونصف نهاية الأسبوع الماضي، بعد امتناع ناديه الليبي عن إرسال بطاقته الدولية، لتبدأ إدارة الخليج عملية البحث عن لاعب بديل لتدعيم صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية الحالية.
وأبلغ صولة إدارة نادي الخليج عن تعذر إتمام الصفقة وغادر إلى بلاده بسبب التزامه بعقد يمتد إلى 8 أشهر مقبلة مع ناديه أهلي طرابلس، مقدماً اعتذاره لنادي الخليج وناديه الأصلي بعد اللبس الحاصل في إتمام الصفقة، معترفاً في الوقت نفسه أن جهله بأنظمة الاحتراف قاده لارتكاب بعض الأخطاء النظامية التي تم حلها بشكل ودي.
وقال صولة: “كنت أظن أن أنظمة الاحتراف في ليبيا تسمح لي بتجربة الاحتراف الخارجي على أن أكمل الفترة المتبقية من العقد مع نادي الأهلي بعد انتهاء التجربة، إلا أنني اكتشفت أن هذا الأمر لم يكن صحيحاً”.
وكان اللاعب صولة وافق على إجراء تجربة ميدانية في نادي الخليج بعد أن تم عرض ملفه على النادي عبر أحد وكلاء اللاعبين إضافة إلى والده النجم الليبي المعروف ونائب رئيس نادي أهلي طرابلس سابقا صالح صولة، وعلى إثر ذلك حضر للمملكة متحملاً نفقات التجربة لتحقيق رغبته في الاحتراف الخارجي في المملكة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٦٦) صفحة (١٤) بتاريخ (١٢-٠١-٢٠١٧)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...