ضمن معسكره المُقام في الدوحة

الخليج يتعادل مع شنغهاي الصيني

فرحة لاعبي الخليج بتسجيل الهدف الأول

طباعة التعليقات

سيهاتياسر السهوان

تعادل الفريق الأول لكرة القدم في نادي الخليج، مع نظيره فريق شنغهاي الصيني بنتيجة 2/2 في اللقاء الودي الذي جمعهما أمس، على ملعب أكاديمية أسباير زون في إطار المعسكر الخارجي الذي يقيمه الخليج من 8 حتى 19 يناير الجاري تحضيراً لبقية منافسات دوري جميل السعودي للمحترفين. سجَّل للخليج السنغالي أداما فرانسوا (د 47)، وعلي لاجامي (د 88) من ركلة جزاء، فيما أهدر البرازيلي هالك ركلة جزاء لشنغهاي الصيني قبل نهاية الشوط الأول. ودخل الخليج شوط المباراة الأول بتشكيل مكون من: مسلم آل فريج، فيصل الخراع، فرانسوا، علي لاجامي، ماجد عسيري، زكريا سامي، الغيني فوفانا، طلال مجرشي، محمد المطوع، علي الشعلة، عبدالله السالم. حيث كانت البداية متكافئة مع ميل السيطرة للفريق الصيني الذي يقوده البرازيلي الشهير أوسكار، ومواطنه هالك، اللذان تحصَّلا على أكثر من خطأ على مشارف منطقة الجزاء، ولكنهما فشلا في التسجيل، في حين لاحت فرصة التقدم للخليج بعد فاصل مهاري للشعلة، ولكن تباطؤ مجرشي أفسد خطورة الهجمة (د 33). وتمكَّن فريق شنغهاي من تسجيل هدف التقدم عبر تسديدة من خارج منطقة الجزاء على يسار آل فريج (د 35)، ثم عزَّز الفريق الصيني تقدُّمه بهدف ثانٍ (د 40)، وفي الوقت بدل الضائع كانت هناك فرصة لتوسيع النتيجة بركلة جزاء، ولكن هالك أضاعها عندما ارتطمت في القائم الأيسر لمرمى مسلم آل فريج (د 45+2).
وفي الشوط الثاني فرض الخليج سيطرته مع دخول عبدالإله بخاري بدلاً عن علي الشعلة، حيث نجح أبناء الدانة في تقليص النتيجة عبر عرضية بخاري التي حرَّكها عبدالله السالم ليودعها فرانسوا برأسه كهدف أول للخليج (د 47)، ثم واصل الخليج ضغطه وكان قريباً من إدراك هدف التعادل لولا تدخل حارس شنغهاي أمام كرة فرانسوا، ثم أجرى بعد ذلك قادري 7 تغييرات على مدار الشوط الثاني بإشراك شافي الدوسري وإبراهيم البراهيم وعلاء حجّي وسانتوس وقاسم لاجامي مكان عسيري وفوفانا وعبدالله السالم ومحمد المطوع وفرانسوا، وذلك لإعطائهم الفرصة في المباراة. وقبل نهاية اللقاء بدقيقتين كسب بخاري ركلة جزاء تقدَّم لها علي لاجامي الذي خادع الحارس ووضع الكرة على يساره محرزاً هدف التعادل.
من جهته، فقد أكد علي السبع مدير فريق الخليج الأول لكرة القدم، نجاح معسكر الدوحة، الذي استمر من 8 حتى 19 يناير، حيث تخللت ذلك مواجهتا الفتح وشنغهاي الصيني الوديتان، اللذان وصفهما بالتجربة المفيدة، حيث زادت من انسجام اللاعبين وكذلك كشفت فعالية إضافة الثلاثي فوفانا وعلي الشعلة وسلمان هزازي.
وأكد أن روح العودة وردة الفعل كانت موجودة لدى لاعبي فريق الخليج سواء في مباراة الفتح التي انتهت بالتعادل 1/1 أو شنغهاي الصيني الذي تقدَّم بهدفين ثم أدرك الخليج التعادل في الشوط الثاني. وقال: «الحمد لله، فقد سار معسكر قطر كما خطط له الجهازان الفني والإدارين وقد تكلل بالنجاح، وزاد من ذلك احتضان كل التمارين على ملاعب أكاديمية أسباير زون».
وقد تقرَّر أن يُجري الفريق حصة استشفائية اليوم، ثم التمتع بالساعات الحرة في قطر، على أن يُجري الفريق تدريبه يوم الأربعاء، ثم العودة إلى مدينة سيهات يوم الخميس للتحضير لمواجهة العين يوم السبت ضمن منافسات دور 32 لكأس خادم الحرمين الشريفين.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٧١) صفحة (١٤) بتاريخ (١٧-٠١-٢٠١٧)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...