انهيار داعش في الموصل

فرع الدمام رفض التعامل معه.. وفي القطيف وَعَدوه بتصحيح الوضع قبل ثلاثة أشهر

«موبايلي» تنقل ملكية أرقام عميل إلى ابنته دون علمه

956231212
طباعة التعليقات

الشركة وعدت الشرق بإيضاح موقفها منذ 48 يوماً، ثم التزمت الصمت

أظهر القارئ حبيب منصور، استياءه ودهشته من مخالفة غير قانونية ارتكبتها شركة موبايلي بحقه، حسبما أوضح في رسالته إلى «الشرق».
وذكر حبيب منصور، أن لديه ثلاثة أرقام باسمه أحدها خدمة «راقي» يحمله منذ أكثر من 6 سنوات، ثم تفاجأ بنقل موبايلي ملكية أرقامه إلى ابنته دون علمه، «بعدما راجعت وكيلاً لموبايلي، بهدف وضع بصمتها على الرقم الذي تستخدمه، وهو مسجل باسمه أيضاً».
ولفت القارئ إلى رفض فرع «موبايلي» بالدمام التعامل معه، إذ لا صفة له في مراجعاتهم حول أي رقم من أرقامه بعد نقل الملكية إلى ابنته.
وأشار حبيب إلى اصطحابه ابنته إلى خدمة العملاء في فرع «موبايلي» في شارع القدس، بالقطيف، وعرض مشكلته وطالب بتصحيح الوضع، وتم وعده بإنهاء المشكلة وتصحيح الوضع وإعادة الأرقام إلى ملكيتيه، وبالفعل اتخذوا إجراءات إعادة ملكية الأرقام، وطلبوا منه الانتظار أسبوعاً لحل المشكلة، ومع ذلك مرّ أكثر من شهرين دون تصحيح الوضع.. التفاصيل في سياق رسالة القارئ حبيب أحمد منصور التالية:

سعادة رئيس تحرير «الشرق» الأستاذ خالد بوعلي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكلتي مع شركة «موبايلي» التي نقلت ملكية أرقامي إلى ابنتي دون علمي حتى، بما في ذلك رقم «راقي» الذي أحمله منذ أكثر من 6 سنوات. ما حدث هو أن ابنتي راجعت وكيلاً لموبايلي، بهدف وضع بصمتها على الرقم الذي تستخدمه، وهو باسمي أصلاً. ولكن الموظف نقل ملكية كل أرقامي إلى ابنتي.
وحين راجعتُ فرع «موبايلي» في الدمام رفضوا التعامل معي أصلاً، إذ لا صفة لي في مراجعاتي حول أي رقم من أرقامي.
ثم ذهبتُ برفقة ابنتي إلى فرع «موبايلي» في شارع القدس، بالقطيف، وعرضنا عليهم المشكلة، وطلبنا تصحيح الوضع، وإعادة أرقامي إلى ملكيّتي. وبالفعل؛ اتخذوا إجراءهم. وطلبوا مني الانتظار أسبوعاً لحل المشكلة. ومع ذلك؛ مرّ أكثر من شهرين دون تصحيح الوضع.

حق الرد:

المحرر: «الشرق» عرضت مشكلة العميل على شركة موبايلي، بتاريخ 30 – 11 – 2016 ، وقد وعدت بالرد وإيضاح موقفها بتاريخ 1 – 12 – 2016، لكنها التزمت الصمت ولم يصلنا منها أي رد حتى ساعة إعداد هذا الموضوع للنشر.
وفيما يلي رد شركة موبايلي:

السادة الأفاضل «صحيفة الشرق»
نشكر تواصلكم مع موبايلي،
وفيما يتعلق بطلبكم فقد تم إرسال الطلب للقسم المختص وسوف يتم الرد في أسرع وقت ممكن .
الرجاء عدم التردد في التواصل معنا في حال وجود أي استفسار آخر ، وشكراً…

ضوئية لرسالة موبايلي التي وعدتنا فيها بالرد دون أن تفِي بالوعد

 

ضوئية للبريد المرسل إلى”موبايلي”

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٧١) صفحة (٨) بتاريخ (١٧-٠١-٢٠١٧)