غداً أول أيام شهر رمضان

«واتساب» يجمع زملاء طفولة فرَّقتهم مشاغل الحياة

عدد من الأصدقاء في صورة جماعية

طباعة التعليقات

عفيفسامي المجيدير

أسهمت مجموعة على برنامج التواصل الاجتماعي «واتساب» في اجتماع أصدقاء باعدت بينهم ظروف الحياة بعد أن ترعرعوا سوياً قبل قرابة أربعين عاماً في مدارس وأحياء محافظة عفيف.
وبدأت القصة عندما قرَّر عدد من الأعضاء في المجموعة عقد لقاء يجتمعون فيه ويرون بعضهم بعضاً بعد فراق طويل.
وأوضح القائمون على الملتقى أن الفكرة لقيت ترحيباً من جميع الأعضاء، وعُقد الاجتماع في محافظة عفيف يوم الجمعة في إحدى الاستراحات التى تكفَّل بها عدد من أعضاء المجموعة، حيث بدأ توافد الأصدقاء والزملاء من كل مناطق المملكة.
وتلقَّت «الشرق» دعوة للحضور ورصدت مشاعر الجميع وفرحتهم الغامرة، كما شاركتهم وجبة الغذاء التي تلتها رحلة بالحافلة نقلت الصدقاء عبر الِأحياء القديمة التى طالما جمعتهم بين أحضانها قبل أن تشغلهم أعباء الحياة، لتأخذهم من دارس عفيف إلى مختلف المواقع، بل وحتى لبعض المناصب في الدولة.
وفي نهاية اللقاء أقيم حفل خطابي شرَّفه محافظ عفيف المكلف إبراهيم الواصل، ومساعد شرطة عفيف المقدم حمود العتيبي وعدد من المسؤولين في المحافظة، كما شكر الجميع اللجان العاملة بما فيها اللجان الإعلامية والضيافة والاستقبال.
وقد رحَّب مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي بالفكرة، حيث دشَّنوا وسماً في «تويتر» بعنوان #مجلس _شباب_ عفيف_الاجتماعي، وعبَّروا فيه عن إعجابهم بالفكرة، مؤكدين أنها لم تحدث على مستوى المملكة من قبل.

الزملاء خلال جولتهم بالحافلة

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٧٦) صفحة (١٥) بتاريخ (٢٢-٠١-٢٠١٧)