بريطانيا تحقق في 500 مخطط إرهابي رغم خفض مستوى التهديد الأمني

تغذية الطفل عند المرض ونزلات البرد

طباعة التعليقات

عندما يمرض طفلك أو يصاب بنزلة برد، فإنه يحتاج إلى تغذيته تغذية صحيحة مما سيساعد في عملية تحسنه. أما إذا لم يتحسن الطفل خلال عدة أيام أو إذا ارتفعت درجة حرارته، فيجب استشارة الطبيب.
عادة ما يحتاج الطفل الذي يعاني من حرارة مرتفعة أو المصاب بنزلة برد إلى الأطعمة الخفيفة المغذية التي ستساعده على مكافحة العدوى. إن فيتامين سي لا يمنع نزلات البرد ولكنه يقلل المدة التي يظل فيها الطفل مريضا. ويجب عليك أن تعملي على إمداد طفلك بالأطعمة التي تحتوي على فيتامين سي مثل البرتقال والليمون وبعض الخضراوات مع الحرص أيضا على إمداد الطفل بمجموعة أخرى من الفيتامينات والمعادن التي ستساعد في عملية شفائه.
إن مرض طفلك أو إصابته بنزلات البرد قد يجعله في حاجة أكثر إلى البروتين، ولذلك يجب أن تتضمن وجبات الطفل أطعمة بروتينية مثل الدجاج والأسماك والمكسرات. وهناك أيضا بعض الأطعمة مثل الأرز والمكرونة والبطاطس المهروسة التي تحتوي على البروتينات ويمكنها أن تكون مفيدة للطفل.
أما بالنسبة للطفل الذي يعاني من القيء والإسهال، فيجب على كل أم حينئذ أن تحافظ على نسبة سوائل معقولة في جسم الطفل حتى لا يصاب بالجفاف. ولذلك فالمياه وعصائر الفاكهة المخففة، ستمد طفلك حينئذ بالطاقة إذا كان ليس قادرا على تناول الطعام.
عندما يكون الطفل مريضا، فإنه قد يشعر أحيانا أنه ليس جائعا، لأنه قد يعاني أيضا من أنف مسدود، لذا فيجب على الأم حينئذ أن تقدم للطفل بعض الأطعمة ذات الرائحة القوية.
ويعتبر حساء الدجاج من العناصر الكلاسيكية التي تستخدم لمعالجة نزلات البرد، فهو يحتوي على عديد من العناصر المغذية والبروتينات، بالإضافة إلى أنه خفيف على المعدة إلى جانب أن البخار المتصاعد من الحساء قد يساعد الطفل على التنفس، بالإضافة أيضا إلى أن الحساء يمد الطفل بالسوائل والأملاح والمعادن.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٨٠) صفحة (٨) بتاريخ (٢٦-٠١-٢٠١٧)