عرضت وظائف سائقين على مراقبي الجودة والمشرفين

موظفو الشركات المشغلة السابقة لـ «ساهر»: «تحكم» لم تف بوعودها

598455415
طباعة ١٠ تعليقات

لم تفِ الشركة السعودية للتحكم التقني والأمني الشامل “تحكم” المشغل الجديد لنظام ساهر بوعودها التي تمثلت في التزامها بنقل جميع موظفين الشركات المشغلة السابقة لنظام ساهر تحت إدارتها بنفس الحوافز والمميزات.
وحسبما ورد من أحمد عبدالله السلمان، أحد موظفي الشركة السعودية لخدمات المرور المشغلة السابقة لنظام ساهر بالمنطقة الشرقية في رسالته الموجهة لسعادة رئيس تحرير الصحيفة، فإن شركة “تحكم” لم تنقل جميع موظفي الشركة والبالغ عددهم 60 موظفاً تحت إدارتها حتى الآن، على الرغم من قيام الشركة كل فترة بتوظيف طاقم جديد من الموظفين.
وأشار “أحمد” إلى إجرائهم مقابلات مع شركة “تحكم”، التي تم إبلاغهم من خلالها بأن الوظيفة المتوفرة هي مدخِّل بيانات فقط وبراتب أقل من رواتبهم، مضيفاً أن بعد أسبوعين من إجراء المقابلات استدعوا 6 موظفين من مشغلي الحاسب وتم إعلامهم بالعرض الوظيفي مدخِّل بيانات، بينما تم إبلاغ الموظفين الذين تلوهم أنه لا يوجد سوى وظيفة مشغل ميداني في السيارات، وهو أسلوب واضح للتخلص من موظفين تجاوزت مدة خدمتهم 6 سنوات، خاصة في ظل الأخبار المتداولة التي تفيد بأن الشركة لن توظف أكثر من 15موظفاً.
وفي النهاية تساءل أحمد عن مصيره وهو وزملاؤه، لاسيما وأن مجموعة كبيرة منهم متزوجون ولديهم أطفال، وملتزمون بأقساط للبنوك..

الموقع الإلكتروني للشركة مازال تحت الإنشاء

الموقع الإلكتروني للشركة مازال تحت الإنشاء

التفاصيل في نص رسالة القارئ أحمد عبدالله السلمان:

سعادة رئيس تحرير “الشرق” الأستاذ خالد بوعلي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أنا أحد موظفي الشركة السعودية لخدمات المرور المشغلة السابقة لنظام ساهر بالمنطقة الشرقية الذين كان أملهم تحسين وضعهم الوظيفي في الشركة السعودية للتحكم التقني والأمني الشامل المشغل الجديد لنظام ساهر “تحكم”، عندما تم الإعلان عن أنها المشغل الجديد وأنها ستقوم بتوجيه من وزارة الداخلية بنقل جميع موظفين الشركات السابقة تحت إدارتها بنفس الحوافز والمميزات، بعد أن دخلت تحكم الشرقية وتسلّمت مكانها لم تعلمنا بأي شيء، وكل فترة تقوم بتوظيف طاقم جديد من الموظفين وحتى أثناء فترة إنهاء خدماتنا في بداية السنة الجديدة 2017 قامت بتوظيف أكثر من دفعة وبعد طول انتظار أخبرونا بإجراء مقابلات لنا مما أثار تساؤلاتنا حول سبب إجراء المقابلات.
وفي المقابلات أخبرونا جميعًا مشغلي الحاسب ومراقبي الجودة والمشرفين بأن الوظيفة المتوفرة هي مدخِّل بيانات فقط و الراتب سيكون أقل من رواتبنا، وبعد أسبوعين من إجراء المقابلات استدعوا 6 موظفين من مشغلي الحاسب وتم إعلامهم بالعرض الوظيفي مدخِّل بيانات، بينما تم إعلام الموظفين الذين تلوهم أنه لا يوجد سوى وظيفة مشغل ميداني في السيارات، وهذا أسلوب وأضح للتخلص من موظف خدم لمدة 6 سنوات ووصل إلى مرتبه عالية ليعود للعمل من الصفر، كما أن الخبر المتداول أن الشركة لن توظف أكثر من 15موظفاً من أصل 60 مارسوا نفس المجال الذي تعمل فيه “تحكم”.
وفي النهاية أريد أن أتساءل عن مصيرنا، لا سيما وأن مجموعة كبيرة منا متزوجون ولديهم أطفال، وعليهم أقساط للبنوك على راتب الوظيفة المذكورة.

حق الرد:

المحرر: حاولنا التواصل مع المسؤولين في الشركة السعودية للتحكم التقني والأمني الشامل “تحكم”، ولكن لم نتمكن نظراً لعدم الرد على اتصالاتنا من قِبل خدمة عملاء الشركة، بالإضافة إلى أن الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة مازال تحت الإنشاء.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٨٥) صفحة (١١) بتاريخ (٣١-٠١-٢٠١٧)