زفة العروس .. أهازيج شعبية في «الصالة النسائية»

تراثيات في الصالة النسائية

طباعة التعليقات

الباحةعلي الغامدي

فتحت الصالة النسائية بمنطقة الباحة أبوابها وبوجود جميع المُشاركات في الوفد النسائي بالمنطقة، حيث تعددت أركان الصالة التي تحتوي على تراثيات للمرأة وما تقتنيه من حُلي وملبوسات شعبية.
واستقبلت الصالة النسائية بالمنطقة عدداً كبيراً من الزائرات عصر أمس الإثنين وحتى انتهاء الوقت المخصص لزوار المهرجان.
وتنوعت الأنشطة المُقامة داخل الصالة ما بين ألعاب شعبية ومسابقات عُرضت للنساء الحاضرات.
ولفتت أنظار الزائرات زفة العروس قديماً، وما ترتديه وطريقة الزي الذي كانت تلبسه، وتُسمى الزفة»باللعب» وهي عبارة عن صفين مقابلين من النساء، بأياديهن الدف ويرددن أهازيج شعبية تلقيها إحدى الحاضرات، والتي تُعرف «بالشاعرة» وهي عبارة عن قصائد مديح وفخر في العروس وأهلها وكذلك أهل العريس، وقد تمتد حتى تصل إلى التفاخر بالقبيلة والتباهي بكل شيء.
وقد أُعجبت الزائرات بطريقة الزفة وعرضها وشاركن مع الموجودات في الأهازيج والتصفيق.
وتُعَدّ الصالة النسائية بمنطقة الباحة أكبر صالة عرض نسائية في مهرجان الجنادرية، لما تحتويه من موروث شعبي قديم يخص المرأة وما تهتم به من حِرف ومشغولات وتراثيات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٩٣) صفحة (٦) بتاريخ (٠٨-٠٢-٢٠١٧)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...