«تعزيز المنافسة».. أبرز أهداف المنتدى السعودي للمؤتمرات

طباعة التعليقات

المدينة المنورة ـ الشرق

يعقد المنتدى السعودي الرابع للمؤتمرات والمعارض في المدينة المنورة، الأحد المقبل، لقاءً إعلامياً لإعلان فعاليات المنتدى الذي ينطلق في الـ22 من الشهر الهجري الحالي بفندق الميريديان في المدينة المنورة، تحت رعاية الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات، والأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس التنمية السياحية في المنطقة.
وأوضح المشرف على تأسيس البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات رئيس اللجنة التوجيهية للمنتدى السعودي الرابع للمؤتمرات والمعارض، عبدالله سلمان الجهني، أن عقد المنتدى في المدينة المنورة يأتي تزامناً مع الاحتفال باختيارها عاصمة السياحة الإسلامية 2017م، مبيناً أن المنتدى منذ بداياته يسعى لإيجاد منصة للمناقشة وتبادل الآراء لتطوير صناعة الاجتماعات في المملكة بصفة عامة وأبراز مقومات مناطق المملكة الاقتصادية وميزاتها التنافسية، والإسهام في توجيه فعاليات الأعمال إلى وجهات ومناطق مختلفة لتعزيز التقاء المستثمرين والخبراء وزيادة فرص العرض والطلب في الصناعة.
وعد المنتدى منصة لتوقيع الاتفاقيات والشراكات في صناعة الاجتماعات، مبيناً أن فئات الحضور المستهدف للمنتدى هم منظمو وموردو المؤتمرات والمعارض، ومديرو منشآت المؤتمرات والمعارض، ومديرو العلاقات العامة في القطاعات الحكومية والصحية والتعليمية والخاصة، ومنظمو الرحلات السياحية ووكالات السفر، ومديرو مراكز التدريب، والأكاديميون في الجامعات السعودية (تخصص: سياحة، إدارة، تسويق، اقتصاد)، ومديرو الفنادق ومديرو المناسبات، وشركات الدعاية والإعلان والعلاقات العامة الكبيرة والمهتمة، ومسؤولو الجمعيات المهنية والعلمية والطبية في المملكة، ومسؤولو اللجان الوطنية والمحلية في الغرف التجارية والصناعية ووسائل الإعلام الرئيسة في المملكة، مشيراً إلى أن المنتدى هذا العام يستهدف أيضاً المختصين في الجمعيات المهنية والعلمية والصحية في «يوم الجمعيات», والشباب وطلاب الجامعات في «يوم قادة المستقبل».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٩٥) صفحة (١٢) بتاريخ (١٠-٠٢-٢٠١٧)