الجيش الباكستاني يتصدى لهجوم على حدود أفغانستان

طباعة التعليقات

إسلام آبادواس

أعلن الجيش الباكستاني أن قواته تصدت لهجوم شنه مسلحون مجهولون على مواقعه الحدودية انطلاقاً من الأراضي الأفغانية.
وأوضح بيان صادر عن مكتب العلاقات العامة للقوات المسلحة الباكستانية أمس، أن مسلحين مجهولين شنوا الليلة الماضية هجوماً بالأسلحة الثقيلة على نقاط حدودية للجيش الباكستاني في مقاطعة «مهمند» المحاذية للحدود مع أفغانستان.
وأضاف، أن القوات الباكستانية المرابطة على تلك النقاط كانت في حالة تأهب تام، وتمكنت من التصدي للهجوم، وأجبرت المسلحين على الفرار نحو الأراضي الأفغانية.
وذكرت مصادر أمنية محلية أن من المسلحين الذين شنوا الهجوم من قتلوا بنيران الجيش الباكستاني.
والجمعة أكدت باكستان والولايات المتحدة الأمريكية، أهمية مواصلة التعاون الأمني والدفاعي بين قواتهما المسلحة إلى جانب التعاون الجاري بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب، وذلك خلال اتصال هاتفي بين وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس ورئيس أركان الجيش الباكستاني الجنرال قمر جاويد باجوه.
وأوضح بيان صادر عن الإدارة الإعلامية للجيش الباكستاني، أن الجانبين بحثا خلال الاتصال، العلاقات الأمنية والدفاعية بين القوات المسلحة في البلدين، مع التأكيد على أهمية مواصلة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والعمل من أجل تحقيق الاستقرار بالمنطقة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٩٧) صفحة (١٠) بتاريخ (١٢-٠٢-٢٠١٧)