أمطار تاريخية تضرب عسير وتخلّف قتيلاً ومفقوداً

8 مناطق في مرمى المطر والجهات الأمنية تكثف احتياطاتها

طباعة التعليقات

الدمام، الرياض، محايل، الباحة، أبهاالشرق، راشد آل عكشان

ضربت أمطار تاريخية منطقة عسير أمس أدت إلى وفاة طفل وفقدان سائق مركبة، فيما هطلت أمطار تفاوتت بين المتوسطة والغزيرة في الشرقية، والرياض، والقصيم، ونجران، وجازان، والباحة والأجزاء الشرقية والجنوبية من مرتفعات مكة المكرمة.
وعثرت فرق الدفاع المدني بعسير على الطفل نواف محمد مداوي الأحمري الذي جرفه السيل بمدينة أبها بعد أن شاهده أحد المواطنين بالقرب من إحدى العبارات القريبة من موقع انجراف، فيما لا تزال عمليات البحث جارية عن سائق مركبة جرفته السيول في أبها حتى كتابة هذا الخبر.
وتداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ومقاطع فيديو لمشاهد الأمطار والسيول في عسير وهي تجتاح طرقاً بعسير وتجرف المركبات وتحاصر عدداً من المباني، كما تم تداول صور لانهيارات صخرية وإغلاق لعقبات وطرق بمحافظات عسير، فيما استنفر الدفاع المدني طاقاته الآلية والبشرية لمواجهة موجة الأمطار والسيول وسط كثافة من البلاغات.
ووجه أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد لجنة الطوارئ والدفاع المدني بالمنطقة، بمتابعة الحالة المطرية والأحوال الجوية التي تشهدها المنطقة عن كثب، مشدداً على تكثيف جهود الإدارات الحكومية والقيام بالأدوار اللازمة كل فيما يخصه.
وأكد المتحدث الرسمي المشرف العام على الشؤون الإعلامية بمكتب أمير منطقة عسير سعد بن عبدالله آل ثابت أن أمير منطقة عسير يتابع شخصياً سير أعمال جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة ، مبيناً أن إطلاق صافرات الإنذار في سد وادي أبها هي إجراء احترازي عند فيضان السد، وذلك حفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين، وأنه لا توجد أي خطورة في ذلك.
وأهاب آل ثابت جميع المواطنين بأخذ الحيطة والحذر في مثل هذه الحالات وعدم التعرض لمجاري الأودية والشعاب التي تهدد سلامتهم.
وعلقت الدراسة في مدارس منطقة عسير وأعلنت النماص ورجال ألمع وسراة عبيدة وسبت العلايا والبشائر تسلّم أولياء أمور الطلاب والطالبات رسائل نصية تفيد بتعليق الدراسة اليوم الأربعاء بسبب سوء الأحوال الجوية. وتابع وزير الشؤون البلدية والقروية مع أمانة منطقة عسير أعمالها الخدمية في فتح العبارات وتحرير التجمعات المائية في عددٍ من الأحياء ومنها المنسك والمروج والموظفين ووسط أبها كالطبجية وذره والبصرة وسرثبته وسوق الأسماك وغيرها من الأحياء.
وكان النظام الآلي المبكر للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حذَّر من حالة مطرية متوسطة إلى غزيرة، على منطقة الرياض يشمل العاصمة الرياض، والخرج، والدوادمي، والمجمعة، ووادي الدواسر والمحافظات المجاورة.
وأوضحت الهيئة في موقعها الإلكتروني أن الحالة المطرية تبدأ الثلاثاء الساعة 3 مساءً وستستمر حتى يوم الجمعة في تمام الساعة 3. مبينة أنه من مساء الخميس تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض التدريجي مصحوبة بنشاط الرياح السطحية مما يحد من مدى الرؤية الأفقية. وتواصلت الأمطار في المنطقة الشرقية لليوم الثالث على التوالي. وصاحب أمطار الأمس زخات من البرد ورياح نشطة في عدد من المدن مثل الرياض والخرج والحريق وحوطة بني تميم والأجزاء المجاورة لها. فيما تسبب أمطار الباحة في انعدام الرؤية بسبب الضباب الكثيف بقطاع السراة شملت أجزاءً من مدينة الباحة وضواحيها، ومحافظات بلجرشي وبني حسن والمندق والقرى والعقيق والمخواه وغامد الزناد وقلوة والحجرة والمراكز التابعة لها. وشملت الأمطار متنزهات رغدان والأمير مشاري والخلب وعمضان وموطف والمتنزه الوطني والشكران والقمع.
و هطلت أمطار غزيرة على محافظات ومراكز منطقة عسير، شملت مدينة أبها وضواحيها، ومحافظات ظهران الجنوب، وبلقرن، ورجال ألمع، ومحايل عسير، والبرك، وسراة عبيدة، وخميس مشيط، وبارق، وتنومه، والمجاردة.
كما شملت الأمطار مراكز الحريضة، وبللحمر وبللسمر وطبب، والحبيل والحرجة ومربة، وحسوة، وقنا، وخميس البحر، وعقبة الصماء، وعقبة جمامة، كما شملت بشائر الخير متنزهات السودة والفرعاء والحبلة، جعلها الله أمطار خير وبركة وعم بنفعها أرجاء البلاد.
وأهابت مديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير على لسان متحدثها الرسمي العقيد محمد بن عبدالرحيم العاصمي جميع المواطنين والمقيمين بأخذ الحيطة والحذر وعدم التنقل بالمركبات في الطرقات بسبب كثافة الضباب التي تشهدها المنطقة، وعدم المغامرة بعبور الأودية ومجاري السيول، مؤكداً أهمية متابعة حالات الطقس والابتعاد عن الأودية وأماكن تجمعات المياه، واتباع التحذيرات التي يصدرها مركز القيادة والسيطرة بالدفاع المدني، الذي يعمل على تمريرها لكافة الإدارات المعنية ووحدات الدفاع المدني بالمنطقة لرفع درجة الاستعداد والجاهزية لمواجهة ما يصاحب الأمطار من حوادث أو أي حالات طارئة، بالإضافة إلى تمرير التنبيهات الصادرة إلى الجهات الأمنية والحكومية المعنية بتنفيذ تدابير الدفاع المدني بالمنطقة.
بدوره، حذّر مدير مرور منطقة عسير العقيد عبدالله بن عايض بن حويز المواطنين من الخروج أثناء هطول الأمطار والتجول في الطرقات إلا للضرورة القصوى، مبيناً أن الإدارة تعمل على تنفيذ خطط أمنية لمباشرة الحوادث وفك الاختناقات المرورية داخل الأنفاق، وعلى الجسور وممرات الأودية، وعند التقاطعات والدورات الرئيسة.
من جهته، أكد المتحدث الرسمي لفرع هيئة الهلال الأحمر بمنطقة عسير محمد الشهري، أن الفرق الإسعافية المنتشرة في المنطقة على أهبة الاستعداد لمباشرة أي حالات طارئة، تزامناً مع استمرار هطول الأمطار التي تشهدها المنطقة حالياً، وكثافة الضباب الذي يعم كافة مراكز ومحافظات المنطقة، خاصة الجبلية منها، داعياً الجميع إلى أخذ الحيطة والحذر أثناء السير على الطرقات مع تكون الضباب.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٠٠) صفحة (٧) بتاريخ (١٥-٠٢-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...