الأمير سلطان بن سلمان: حريصون على دورة استثنائية لسوق عكاظ

الأمير سلطان مترئساً، في مقر الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، اجتماع اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ

طباعة التعليقات

الدمامالشرق

أكد رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، الحرص على أن تكون دورة هذا العام من سوق عكاظ استثنائية.
ووصف الأمير سلطان سوق عكاظ بمناسبة وطنية مهمة تحظى بالرعاية الكريمة من خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، مشيراً إلى تطلع مختلف الجهات إلى المشاركة في هذه المناسبة والتفاعل معها. وثمّن، لدى ترؤسه أمس اجتماع اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ، ما يحظى به السوق من دعم واهتمام من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل. ولفت الأمير سلطان إلى حرص اللجنة على أن تكون دورة هذا العام من السوق استثنائية وتبني على النجاحات المميزة للدورات السابقة. وأوضح أن السوق أحد المسارات الرئيسة في برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري وأحد مشاريع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني التي تبنّاها برنامج التحول الوطني، إذ خصّص 233 مليون ريال لمبادرة تطوير مدينة عكاظ التي تقدمت بها الهيئة. واستعرض اجتماع اللجنة الإشرافية العليا مراحل التحضير لدورة هذا العام من السوق، وناقش ما قدمته اللجان من تصورات وخطط. وحضر الاجتماع مدير جامعة الطائف، الدكتور حسام زمان، ومحافظ الطائف المكلّف، سعد بن مقبل الميموني، وأمين المحافظة، المهندس محمد المخرج، ووكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية، الدكتور عبدالرحمن العاصم، ورئيس الغرفة التجارية والصناعية في الطائف، الدكتور سامي العبيدي، وباقي أعضاء «الإشرافية العليا» وكبار المسؤولين في «العامة للسياحة والتراث الوطني». وكان الأمير سلطان ترأس مؤخراً، في مقر سوق عكاظ في الطائف، ورشة العمل الأولى لمناقشة الخطة التطويرية للسوق بعد صدور قرار الدولة بنقل الإشراف عليه إلى «العامة للسياحة والتراث الوطني».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٠٠) صفحة (٤) بتاريخ (١٥-٠٢-٢٠١٧)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...