«الهلال الأحمر» يسعف 104 حالات.. و«الأرصاد»: الحالة المطرية مستمرة

1180 عاملاً ومراقباً يصلحون أضرار أمطار أبها.. وتعليق الدراسة متواصل

دورية للدفاع المدني خلال البحث عن المفقود

طباعة التعليقات

أبهاواس، محمد جابر

تواصل فرق الإنقاذ في مدني أبها ميدانياً أعمال البحث عن المفقود الذي جرفته مياه السيول يوم أمس الأول في أحد الأحياء بمدينة أبها، وسط تواصل هطول الأمطار الغزيرة على المنطقة، شملت مدينة أبها وضواحيها ومحافظات محايل عسير ورجال ألمع وبلقرن وخميس مشيط والمجاردة وبارق والنماص وأحد رفيدة وبيشة.
وأوضح المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني في المنطقة العقيد محمد العاصمي أن فرق وغواصي الدفاع المدني يعملون على مدار الساعة في البحث عن المفقود وتمشيط المواقع وبطون الأودية التي يُتوقع أن تجرفه السيول إليها، داعياً الجميع لأخذ الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار وجريان السيول، متمنياً السلامة للجميع.
إلى ذلك باشر فرع هيئة الهلال الأحمر في منطقة عسير إسعاف 104 حالات متنوعة خلال الأمطار الغزيرة التي هطلت على منطقة عسير أمس الأول. وأوضح المتحدث الرسمي محمد الشهري أن الحالات التي تم مباشرتها تنوعت بين حوادث تصادم واحتجاز داخل مركبات، إضافة إلى بعض الحالات المرضية التي تأثرت بالتقلبات الجوية. مشيرا إلى أن الهيئة طبقت أمس الأول خطة الاستدعاء لبعض المراكز في المنطقة؛ حيث جهزت 18 فرقة إسعافية لمواجهة أي طارئ.
في موازاة ذلك نشرت أمانة عسير 1180 عاملا ومراقبا، بمساندة عديد من معدات شفط المياه وإصلاح التلفيات في بعض شوارع المدينة وضواحيها.
وقال أمين منطقة عسير صالح القاضي خلال جولته أمس على عدد من الأحياء في أبها يرافقه عدد من الوكلاء ومديري الإدارات، أن الأمانة سخرت كافة إمكانياتها لمعالجة الأضرار التي لحقت ببعض الطرقات والأحياء، وتصريف المياه ونزحها عبر الصهاريج والمضخات المخصصة لذلك.
من جهته ذكر المتحدث الرسمي للأمانة سعيد الشهراني أن مركز العمليات في طوارئ الأمانة تلقى أمس الأول 750 بلاغاً، شملت تجمعات للمياه وانهيارات صخرية وطمي، وبعض تسربات المياه للمنازل، مبيناً أنه باشر تلك الحالات أكثر من 1150 عاملا و30 مراقبا مجهزين بجميع المعدات والوسائل اللازمة.
الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة من جهتها أشارت، عبر موقعها الإلكتروني، إلى وجود حالة مطرية تشمل منطقة عسير وعددا من المحافظات التابعة لها وهي محايل عسير ورجال ألمع ومركز السودة وطبب.
وفي إجراء احترازي أعلنت جامعة الملك خالد عن استمرار تعليق الدراسة اليوم لليوم الثاني على التوالي في مركزها الرئيس بأبها وفروعها المنتشرة في محافظات المنطقة.
وأوضح مدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح السلمي أن تعليق الدراسة يأتي بناء على التحذيرات باستمرار الحالة المطرية والتقلبات الجوية واستمرار هطول الأمطار الغزيرة على المنطقة.
كما وجه مدير إدارة تعليم رجال ألمع إبراهيم كدوان باستمرار تعليق الدراسة اليوم، في مدارس تعليم المحافظة بسبب التقلبات الجوية.
وأوضح المتحدث الرسمي في تعليم رجال ألمع حسين الزيداني أنه جرى تعليق الدراسة اليوم في جميع مدارس التعليم العام للبنين والبنات بجميع القطاعات التابعة لتعليم رجال ألمع، ومراكز محو الأمية والمدارس الليلية.

كميات ضخمة من المياه تسببت في أضرار كثيرة

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٠١) صفحة (٦) بتاريخ (١٦-٠٢-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...