جاء إنجاز رجال الأمن بالإطاحة بأربع خلايا عنقودية إرهابية في كل من مكة المكرمة، المدينة المنورة، الرياض، والقصيم، ليؤكد ضرباتها المتواصلة لأوكار الإرهاب والمتربصين بأمن بلاد الحرمين الشريفين وحفظ مقدرات ومنجزات الوطن.
يوماً بعد يوم يؤكد رجال الأمن أنهم الدرع الواقي للبلاد والعين الساهرة التي تبذل الغالي والنفيس من أجل الحفاظ على الوطن ومقدراته مواصلين جهادهم وبذلهم المستمر لما اصطفاهم به الله في حفظ أمن بيته الحرام وقاصديه الكرام.
الإنجازات الأمنية المشهودة، والضربات الاستباقية المتتالية، التي ردت بها كيد عدوان المعتدين وإرهاب الحاقدين المتربصين وقصمت ظهورهم، تجير بأحرف من نور لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي قهر الإرهاب بكافة الوسائل والطرق، وشهد بذلك القاصي والداني، وما نيله ميدالية (جورج تينت) التي تقدمها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية للعمل الاستخباراتي المميز في مجال مكافحة الإرهاب ببعيد، وقد كانت الميدالية تقديراً عالمياً مستحقاً واختياراً وافق أهله، وفي الوقت نفسه تقديراً لدور المملكة الرائد في مجال مكافحة الإرهاب حيث كانت من أوائل الدول التي استهدفتها جرائم الإرهاب وأحقاده.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٠٣) صفحة (٩) بتاريخ (١٨-٠٢-٢٠١٧)