فضيحة قطرية لا يسترها عذر الاختراق البليد .. تميم يخطب ود أعداء الأمة ويهاجم الاشقاء

«العمل» توافق على مقترح «إمارة مكة» بتأسيس «البيضاء للتنمية»

طباعة التعليقات

جدةالشرق

وافقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على مقترح إمارة منطقة مكة المكرمة، بتأسيس «جمعية البيضاء للتنمية» المتخصصة في مجال التنمية الحضارية المستدامة بالمناطق التي تقع خارج النطاق العمراني، بهدف تطويرها في مجالات الإسكان والخدمة الاجتماعية والتعليم والأبحاث وتطوير البيئة الزراعية.
وأوضحت إدارة العلاقات العامة والإعلام في إمارة منطقة مكة المكرمة، أن الجمعية التي حظيت فكرتها بدعم ومباركة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، تسعى لتطوير مهارات سكان تلك المناطق وتحفيزهم على تطوير مجتمعهم بأنفسهم وبناء واكتساب الخبرة، وتنمية قدراتهم الذاتية، ورفع الوعي بينهم، ودعمهم بمشاريع استثمارية تعود عليهم بالنفع طويل المدى، مشيرة إلى أن الخطة الاستراتيجية لمنطقة مكة المكرمة تعمل على المبادرات التي تمثلت إحداها في اختيار مركز البيضاء، لتنفيذ مشروع تنموي مستدام يتم من خلاله تطوير وتهيئة البنية التحتية للقرية المختارة، وبناء مساكن خيرية للمحتاجين من أهل القرية وتوفير الخدمات والمرافق للمستفيدين.
وأبانت إدارة العلاقات العامة والإعلام في الإمارة أن أمير المنطقة وافق على ترشيح مركز البيضاء في مكة المكرمة لتنفيذ هذه المبادرة، لما تعانيه هذه القرية من ظروف اجتماعية تقل فيها كثير من المقومات الحياتية والبنى التحتية والمرافق، والمستوى المنخفض لمعيشة سكانها، وتمثل هذه الظروف تحدياً حقيقياً لتنفيذ المبادرة، ولتكون منطلقاً لتحقيق الرؤية التنموية لمنطقة مكة المكرمة «بناء الإنسان وتنمية المكان»، مشيراً إلى أن سموه وجَّه بوضع الخطوات التنفيذية لتنفيذ المشروع وفق برنامج زمني محدد حتى يرى النور ويستفاد منه عاجلاً.
وأضافت أن المبادرات التنفيذية لهذه الخطوة منها توقيع إمارة المنطقة مع وزارة الإسكان مذكرة تفاهم، ومبادرات أخرى تضمن تنفيذ المشروع، الذي بدأ بالفعل، حيث عقدت الجمعية العمومية الاجتماع الأول لها في محافظة جدة، وقررت خلاله الجمعية العمومية انتخاب مجلس إدارتها المكون من 9 أعضاء.
وأشار بيان إدارة العلاقات العامة والإعلام إلى أن الجمعية تعمل إلى جانب تحسين معيشة أبناء القرية، إلى توفير بيئة اقتصادية تساعد كافة أهالي القرية على العيش الكريم وتدعم مقومات الهجرة العكسية، من خلال العمل بخطط قصيرة المدى لتوفير المسكن، والعمل وفق خطط طويلة المدى، ومعالجة البطالة، وتدني مستوى التعليم، وانخفاض الوعي الصحي.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩١٢) صفحة (٦) بتاريخ (٢٧-٠٢-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...