شتاينماير يتسلم رئاسة ألمانيا

طباعة التعليقات

الدمامالشرق

سلم وزير الخارجية الألماني السابق، فرانك فالتر شتاينماير، أمس، رئاسة البلاد، من الرئيس المنتهية ولايته يواكيم غاوك.
ودخل شتاينماير، قصر بلفيو الرئاسي في العاصمة برلين، ظهر أمس، وسط ترحيب من غاوك الذي انتهت ولايته رسمياً السبت، حسب صحيفة دير شبيغل.
وبعدها، عقد الرجلان لقاء جرى خلاله مراسم رمزية لتسليم المنصب، حسب الموقع الرسمي للرئاسة الألمانية على الإنترنت.
والأربعاء، سيؤدي شتاينماير القسم المنصوص عليه في القانون الألماني لتولي الرئاسة، ثم يلقي خطاباً أمام أعضاء البوندستاج والبوندسرات.
وفي 12 فبراير الماضي، انتخب المجمع الاتحادي، شتاينماير (61 عاماً) رئيساً للبلد الأوروبي الكبير، بعد حصوله على تأييد 931 من أصل 1253 حضروا جلسة التصويت في المجمع المؤلف من أعضاء «البوندستاج» و»البوندسرات»، وهو مجلس الولايات (مجلس تشريعي)، ومندوبين من المجتمع المدني.
وكان شتاينماير يحتاج فقط إلى 631 صوتاً لخلافة غاوك، الذي يشغل المنصب منذ 2012.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٣٣) صفحة (١٢) بتاريخ (٢٠-٠٣-٢٠١٧)