«صحة الشرقية» تستنفر جهودها لمواجهة الغبار

طباعة التعليقات

الدمامالشرق

نصحت صحة الشرقية الجميع بعدم الخروج إلا للأعمال الضرورية والابتعاد قدر المستطاع عن مثيرات الحساسية، وذلك نظراً لما تشهده المنطقة من تغيرات عوامل جوية تتمثل في حالة الغبار الحالية وتدني الرؤية.
وأكدت أهمية وضع الكمام الطبي لحماية الجهاز التنفسي، والالتزام بالتعليمات الطبية واستخدام الأدوية الخاصة بالأزمات الربوية لتجنب الإصابة وحماية المريض لنفسه من الأمراض، مع مراعاة إغلاق النوافذ في المنزل جيداً حفاظاً على صحته وسلامته، مبينة أن كبار السن والأطفال المصابين بالربو هم الأكثر تأثراً بالغبار.
وأكد الناطق باسم صحة الشرقية أسعد سعود أن مستشفيات ومراكز الرعاية الصحة الأولية التابعة للمديرية مستعدة لتلك التغيرات الجوية، من خلال توفير الأدوية الخاصة بالحساسية والربو وجاهزية كافة الكوادر الطبية والتمريضية، مبيناً أن مدير عام صحة الشرقية الدكتور صالح السلوك تابع مع مديري المستشفيات والصحة العامة، وأكد على الاستعدادات الطبية والفنية لاستقبال المرضى المصابين جراء الغبار وتقديم الخدمات العلاجية اللازمة لهم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٣٣) صفحة (٥) بتاريخ (٢٠-٠٣-٢٠١٧)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...