موجة غبار تجبر سكان نجران على البقاء في منازلهم

موجة الغبار في نجران (الشرق)

طباعة التعليقات

نجرانمانع آل مهري

اجتاحت عاصفة ترابية، أمس، منطقة نجران، وأدت إلى تدني مستوى الرؤية الأفقية إلى أقل من 500 متر مصحوبة بانخفاض ملموس في درجات الحرارة، الأمر الذي أدى إلى بقاء الأهالي في منازلهم خشية الآثار السلبية للغبار.
وأوضح المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة عبدالله الشهري أن الحالة لا تستدعي تعليق الدراسة بسبب عدم اكتمال ضوابط التعليق، مؤكداً حرص الإدارة على سلامة الطلاب والطالبات، فيما شهدت أغلب مدارس المنطقة غياب كبير للطلاب والطالبات بسبب كثافة الغبار وتدني مستوى الرؤية.
إلى ذلك، دعت مديرية الدفاع المدني بالمنطقة، المواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر نتيجة التقلبات الجوية المؤثرة على أجواء المملكة، مبيناً أن المنطقة تتأثر بنشاط في الرياح السطحية مما يؤدي إلى إثارة الأتربة والغبار وتحد من مدى الرؤية الأفقية، وقد يصحبها هطول أمطار رعدية على مرتفعات المنطقة والأجزاء الواقعة بين محافظة شروره ووادي الدواسر.
وطالبت الجميع بأخذ الحيطة والحذر واتباع الإرشادات اللازمة في مثل هذه الحالات، ومنها عدم الخروج من المنزل إلا للضرورة حفاظاً على سلامتهم ومتابعة النشرات الجوية التي تصدر بشكل دائم للاطلاع على آخر التحذيرات فيما يتعلق بموجات الغبار.
وشدد نائب المتحدث الرسمي للمديرية بالمنطقة النقيب عبدالله آل فارع، على ضرورة اتباع التعليمات الطبية لمرضى الربو والجهاز التنفسي عموماً، والتأكد من توفر الأدوية الطبية اللازمة لهم والابتعاد عن الأماكن التي تشهد كثباناً رملية كالمتنزهات البرية، والحذر عند السفر في الطرق السريعة ‏نتيجة لتدني الرؤية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٣٥) صفحة (٨) بتاريخ (٢٢-٠٣-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...