الملك يقبل وساطة الشيخ عبد الله بن جاسم ال ثاني ويفتح منفذ سلوى لحجاج قطر

الأمير فيصل بن بندر يفتتح مهرجان ربيع الرياض في ثوبه الجديد

أمير الرياض في صورة جماعية مع تلميذات في مهرجان ربيع الرياض الذي افتتحه أمس

طباعة التعليقات

الرياضالشرق

افتتح أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، مهرجان «ربيع الرياض» حدائق وزهور في نسخته الـ 13، وذلك في الموقع الجديد على طريق الملك سلمان في تقاطعه مع طريق الأمير تركي الأول، ويستمر لمدة 10 أيام.
وثمن أمين منطقة الرياض المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، تشريف صاحب السمو الملكي أمير منطقة الرياض افتتاح المهرجان، منوهاً بالاهتمام والدعم اللذين تجدهما أمانة منطقة الرياض منه، وتوجيهاته في تعزيز البرامج والمهرجانات التوعوية والترفيهية.
وأكد المهندس السلطان أن الأمانة سعت هذا العام إلى التجديد والتطوير لمهرجان ربيع الرياض، والتنوع في تنفيذ الموقع وعناصر المهرجان، من خلال الاستفادة من عمليات التدوير سواء في إنشاء قرية الزهور وممرات المشاة، والحدائق والقناة الصخرية والأسوار باستخدام الأخشاب والأحجار والإطارات والحديد، والاستفادة من المهرجان كوجهة سياحية خلال إجازة منتصف العام الدراسي الثاني. وأعرب أمين منطقة الرياض عن شكره الجهات المشاركة، ومنها وزارة البيئة والمياه والزراعة وجامعة الملك سعود وشركة المياه الوطنية ومطار الملك خالد الدولي والشركات الخاصة العاملة في مجال صيانة حدائق ومتنزهات الرياض.
ويأتي مهرجان ربيع الرياض هذا العام بشكل جديد ومختلف اختلافاً جذرياً عن الأعوام الماضية سواء من حيث العناصر أو المساحة والمفاجآت التي أعدتها أمانة منطقة الرياض للزائرين.
وأشارت أمانة منطقة الرياض أن مهرجان ربيع الرياض يقع على مساحة 52 ألف متر مربع، وتم اختيار الموقع لسهولة الوصول إليه لسكان وزائري العاصمة الرياض، وتم هذا العام نسج سجادتين من الزهور بلغت كميتهما نحو 1.5 مليون زهرة، إحداهما تم تصميمها لتجسد العلاقة بين رجال أمننا البواسل والمواطنين، من حيث أن المواطن ورجل الأمن كليهما يد واحدة لخدمة وطننا المعطاء، كما تم إنشاء قرية الزهور التي تقام لأول مرة وتم تصميم مبانيها وطرقاتها من الزهور والمسطحات الخضراء، وتضم فعاليات توعوية وترفيهية، ويتميز موقع قرية الزهور بإطلالته المباشرة على السجادتين العملاقتين.
وأضافت أمانة منطقة الرياض أنه سعياً للتجديد والتطوير، فقد تم هذا العام إنشاء عناصر جديدة، منها القناة المائية بطول 1000 متر، وتضم جسوراً وممرات مشاة يستمتع فيها الزائرون بالاطلاع على مرافق المهرجان بشكل جمالي ومميز، كذلك تم إنشاء غابة تضم الأشجار المحلية والصحراوية لتعزيز التوعية والتعريف بأنواع الأشجار الصالحة والمناسبة لبيئتنا المحلية وكيفية زراعتها والعناية فيها وتعزيز علاقة الفرد سواء من الكبار أو الأطفال من خلال التسجيل والمشاركة في برنامج أصدقاء الشجرة، كما أن من الفعاليات المقامة في المهرجان؛ «المزرعة القديمة» وما تضمه من أنشطة يومية للفلاح والحيوانات الأليفة التي يقوم بتربيتها، حيث تستهدف تلك الفعالية الأطفال.
وأوضحت أمانة منطقة الرياض أن من أهداف المهرجان تعزيز الوعي والتعريف بتصاميم الحدائق والنباتات، حيث تم تخصيص موقع للتصاميم المبتكرة والجديدة للحدائق، منها الحديقة الصخرية والحديقة المائية والحديقة المنزلية، وحديقة السطح، حيث تم استقطاب شركات متخصصة في هذا المجال لعرض الجديد في مجال تصاميم وإنشاء الحدائق، إضافة إلى أنه تم إنشاء مجسمات عملاقة من الزهور تمثل أشكال الفراشة والنحلة والقبعة وباقة الورد، كما يتم ولأول مرة عرض سيارة الزهور داخل القرية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٤٤) صفحة (٦) بتاريخ (٣١-٠٣-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...