سلطان بن سلمان يوثق فعالياته بهاتفه الخاص .. ويؤكد أن المهرجانات السياحية تبرز هوية مناطق المملكة

أمير الشرقية ورئيس «السياحة» يزوران جناح «إماطة» في مهرجان الساحل

طباعة التعليقات

الدماممحمد خياط

زار أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، يرافقه رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، جناح مشروع أمانة المنطقة الشرقية «إماطة» الذي تنظمه أمانة المنطقة، وذلك خلال افتتاح مهرجان الساحل الشرقي الخامس في متنزه الملك عبدالله بن عبدالعزيز في الواجهة البحرية بكورنيش الدمام، أمس الأول.

الأمير سعود بن نايف والأمير سلطان بن سلمان خلال تجولهما في المهرجان                               (واس)

الأمير سعود بن نايف والأمير سلطان بن سلمان خلال تجولهما في المهرجان (واس)

وقدم أمين المنطقة المهندس فهد الجبير، شرحاً حول مشروع الأمانة بعنوان «إماطة»، مبيناً أن المشروع يهدف إلى تعزيز النظافة العامة في أرجاء المنطقة من خلال حشد جهود وطاقات أفراد المجتمع، ومؤسسات القطاعين العام والخاص عبر منظومة من المعارف والمفاهيم التربوية والأخلاقية لتحقيق هدف رفع ثقافة كل فرد بأهمية المحافظة على جمال ونظافة المنطقة.
وعبر الأمير سلطان بن سلمان، عن إعجابه بالمشروع من خلال تدوينه في السجل الذهبي للجناح، واصفاً إياه «بـالعمل المبارك».
يذكر أن مشروع إماطة جاء بهدف التعريف بالنظافة وأهمية ومجالات وفكر الأمانة وبرامجها وإمكاناتها وجهودها وإنجازاتها، وتعزيز منظومة المعارف والقيم والمفاهيم التربوية والأخلاقية ذات الصلة بالنظافة لدى أفراد المجتمع، وتفعيل دور المؤسسات وأفراد المجتمع في التعاون والتكامل مع الأمانة للوصول إلى النظافة المثلى وحماية البيئة واستثمار النفايات كمواد أولية يتم تدويرها صناعياً، بما يدعم اقتصاديات البلاد ويخفف من آثارها السيئة على الصحة.
إلى ذلك، شدت فعاليات مهرجان الساحل الشرقي بنسخته الخامسة، انتباه الأمير سلطان بن سلمان، وعبر عن شدة إعجابه بها، بالتقاط صور فوتوغرافية للعروض البحرية التراثية المصاحبة للمهرجان، عبر هاتفه المحمول الخاص، وذلك أثناء جولته المرافقة لأمير المنطقة الشرقية، صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف على أرجاء المهرجان، أمس الأول. وجذبت فعاليات التراث البحري، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وكشف عن شدة إعجابه بالعروض البحرية التي تشارك فيها فرق من نواخذه وبحارة الخليج، بكسر «البرتوكول» الرسمي، وتخليد اللحظة بالتقاط صور لاستعراض المراكب الشراعية عبر هاتفه المحمول، فيما سجلت عدسات التصوير، لحظات انبهاره بالكرنفال البحري المصاحب للمهرجان، والذي يجسد مختلف أنشطة التراث والفلكلور البحري. إلى ذلك، من جهة أخرى، أكد رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان، أهمية المهرجانات السياحية في التنمية الاقتصادية للمناطق وتوفير فرص العمل، مشيراً إلى أن الهيئة تلزم المهرجانات والفعاليات السياحية التي تشرف عليها بإبراز المناطق بقيمها وتراثها مستلهمة من هوية تلك المناطق، وقال: «أصالتنا هي منبع فرحنا، وما يجب أن يكون مصدر الترويح للأجيال». وعبر بعد حضوره افتتاح مهرجان الساحل الشرقي، أمس الأول، عن تقديره لأمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف على اهتمامه بالتنمية السياحية، منوهاً بالتطور الذي تشهده المنطقة الشرقية الغنية بأهلها وتراثها ونشاطها السياحي.
وأبان الأمير سلطان بن سلمان، أن الهيئة تعاملت مع الفعاليات السياحية بوصفها نشاطاً اقتصادياً ومكملاً للبرنامج السياحي والتجربة المتكاملة التي ينشدها زوار المناطق وساكنوها، وأن هذا القطاع الذي ينشط في إقامة الفعاليات في جميع مناطق المملكة نتاج لجهد الهيئة التي عملت على تأهيل منظمي الفعاليات الذين وصل عددهم إلى أكثر من 200 منظم، في حين لم يتجاوز العدد 15 منظماً في العام 2005م.

رئيس هيئة السياحة يوثق فعاليات المهرجان بهاتفه الخاص

رئيس هيئة السياحة يوثق فعاليات المهرجان بهاتفه الخاص

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٤٤) صفحة (٤) بتاريخ (٣١-٠٣-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...