فريق طبي يستعين بـ «بطانة الفم» لترقيع مجرى بول طفل

طباعة التعليقات

الطائفمضحي البقمي

تمكَّن فريق طبي من مجمع الملك فيصل الطبي في الطائف من ترقيع مجرى البول لطفل عمره 7 سنوات باستخدام «بطانة الفم». ونجح الفريق في عمل ترقيع لكامل مجرى البول الأمامي للطفل الذي يعاني من عيب خِلقي في مجرى البول، كون فتحة البول تقع في كيس الصفن بين الخصيتين، ولا يوجد مجرى بول أمامي صالح للاستعمال، مما سبب معاناته منذ الولادة. وكان الغشاء المبطن للفم هو أنسب الأنسجة لتعويض نسيج مجرى البول في حالة نقص الأنسجة المكونة لمجرى البول، ويمكن استعمال الغشاء المبطن للفم في إصلاح حالات العيوب الخِلقية لمجرى البول خاصة الحالات المعقدة والمرتجعة بعد جراحات سابقة، وكذلك حالات ضيق مجرى البول الناتجة عن التهابات أو حوادث. وتكمن الصعوبة في هذه الحالة في الاحتياج لرقعة كبيرة نظراً للنقص الشديد في الأنسجة، حيث تم ترقيع كامل مجرى البول الأمامي، إضافة إلى العمل على طريقة خاصة من قِبل المتخصصين في التخدير، بحيث يتم وضع أنابيب التنفس في وضع لا يتعارض مع أخذ الرقعة من البطانة الداخلية للشفة السفلى وجدار الفم، وتعتبر هذه الجراحة هي الحل الوحيد لتعويض مجرى البول.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٤٧) صفحة (٦) بتاريخ (٠٣-٠٤-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...