العبدالعالي: عناية الله ثم وسائل السلامة أنقذتني

سيارة المتسابق العبدالعالي بعد الحادث

طباعة التعليقات

حائلخالد الحامد

طمأن سائق فريق الحرس الملكي صالح العبدالعالي، وملاحه محمد النعيم على حالته الصحية بعد تعرضه لحادث انقلاب على متن سيارتهما «نيسان» خلال مجريات المرحلة الأولى من رالي حائل نيسان 2017، وأكد العبدالعالي أن رعاية الله أنقذته من أي ضرر، ثم وسائل السلامة العالية التي شدد الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية على تطبيقها.
وأضاف في تصريح رسمي: كانت السرعة حوالي 160 كيلو متراً، وبعد الانقلاب خرجنا سالمين بفضل وسائل السلامة التي تعد من أساسيات المشاركة في مثل هذه الراليات الطويلة، وتمنى العبدالعالي التوفيق لباقي زملائه في المراحل من الرالي، مقدماً شكره لقطاع الحرس الملكي على دعمه في المشاركة، وأجرى الأمين العام للاتحاد السعودي نايف الحجيلان اتصالاً بالعبدالعالي اطمأن من خلاله على حالته الصحية وزميله محمد النعيم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٤٨) صفحة (١٤) بتاريخ (٠٤-٠٤-٢٠١٧)