الأمير سعود بن عبدالمحسن توَّج الفائزين في الحفل الختامي

المشنا بطلاً لرالي حائل الدولي

طباعة التعليقات

حائلخالد الحامد

توَّج أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة رئيس اللجنة العليا لرالي حائل «نيسان» الدولي 2017 صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن، السائق السعودي فارس المشنا بطلاً للنسخة الـ 12 من الرالي، وذلك في الحفل الختامي للرالي الذي أقيم مساء أمس في متنزه المغواة للاحتفالات، بحضور نائب أمير منطقة حائل نائب رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز، ومساعد رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة ورئيس اللجنة التنفيذية للرالي الأمير عبدالله بن خالد بن عبدالله، ورئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية الأمير سلطان بن بندر الفيصل، وسفير جمهورية المكسيك لدى المملكة ألفريدو ميراندا أورتيس، وعدد من المسؤولين والشخصيات الرياضية.

.. وبعد مراسم تتويج المشنا بلقب الرالي

.. وبعد مراسم تتويج المشنا بلقب الرالي

 

عودة اللقب

وأنهى المشنّا وزميله «سعود التميمي» الرالي مُتقدمين بفارق 8:14 دقيقة على متن سيارتهما نيسان باترول وبدعم كامل من الراعي الرسمي للحدث شركة نيسان السعودية، وتمكنا من إنهاء السباق متفوقين عن أقرب منافسيهما مطير الشمري وملاحه هاني الشمري اللذين حلا في مركز الوصافة ويحظيان بدعم شركة نيسان، تلاهما أحمد الشهيل وملاحه راشد الشمري في المركز الثالث، اللذان يشاركان بدعم أيضاً من نيسان الراعي الرسمي للرالي.
وتمكن سائقو حائل من السيطرة على المراكز الأولى، وتحقيق اللقب بعد أن كان السائق راجح الشمري آخر من حققه من أبناء المنطقة عام 2007، وقبل ذلك فرحان الغالب في النسخة الأولى من الرالي.

تكريم الرعاة

وبدأ الحفل الختامي بالسلام الملكي ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم، بعدها ألقى مدير الاتصالات الخارجية والرعاة عبدالله صبح كلمة الراعي الرسمي عبر فيها عن الاعتزاز والفخر بأن يقترن اسم نيسان بأهم حدث رياضي وترفيهي واجتماعي يقام في شمال المملكة ويصبح هذا المهرجان الوطني مثالاً يحتذى به فيما يخص الشراكة والتعاون في تنظيم فعاليات رياضة السيارات بالمملكة.
وقال: «نتطلع إلى استمرار التعاون، وتطوير الرالي معاً خلال الأعوام المقبلة، حيث زادت الإيجابيات التي ظهرت في الرالي من عزيمتنا وإصرارنا على رعاية رالي حائل نيسان الدولى خلال السنوات المقبلة، كما نجدد وعدنا بدعم جميع سائقينا للظهور والمشاركة في هذا الحدث الرياضي المهم».
ومن ثم قام أمير منطقة حائل بتكريم الرعاة واللجان الرئيسة للرالي.

فرحة البطل

من جانبه، أبدى بطل الرالي فارس المهنا سعادته بإحراز المركز الأول وعودة اللقب إلى حائل بعد طول غياب، مؤكداً أنه لم يكن يتوقع إحراز اللقب نظراً لصعوبة طرقاته، ولكنه تمكن من صناعة الفارق بينه وبين السائقين الآخرين في الأماكن الوعرة وتلك التي تحتاج للمهارة القيادية أكثر من قدرة السيارة.
وأضاف: «أهدي الفوز لحائل وأبنائها وللمملكة العربية السعودية وإن شاء الله يكون فاتحة خير للمزيد من النجاحات والإنجازات مُستقبلًا».

لقب الـ «تي 2»

وفي فئة سيارات الـ «تي 2»، نجح السائق منيف السلماني وعلى متن سيارة نيسان أيضاً من إحراز اللقب برفقة ملّاحه علي الصيعري، وتحقيق المركز الخامس ضمن الترتيب العام، فيما تقدم السائق خالد الهمزاني وملاحه رائد العساف إلى المركز الثاني في الفئة، وبقي سائق فريق حرس الحدود يحيى حلوي وفهد سالم في المركز الثالث في ذات الفئة.
وبدأ 18 فريقاً من أصل 33 فريقاً منافسات اليوم الأخير من الرالي، بعد أن أعلن السائقون سامي الشمري، ومشعل الصعيدي، وخالد الشمري، ومتعب الشمري، وخالد الشمري انسحابهم في اليوم الأخير جراء مشكلات تقنية اعترضت مسيرة سياراتهم، وفي فئة «تي3» نجح يوسف الضيف وأحمد الضيف في تحقيق المركز الأول، بعد أن تمكنا من الوصول أولاً وبفارق كبير عن أقرب منافسيهما ماجد الجريبيع وملاحه شاكر التويجري اللذين حلا في المركز الثاني على متن بولاريس.

سباق الدراجات النارية

وفي سباق الدراجات النارية، حقق الدراج أحمد الناصر المركز الأول في فئة «بايك»، كما نجح عبدالمجيد الخليفي في تحقيق المركز الثاني في الترتيب العام والأول في فئة «كواد».
واعترضت الأعطال الميكانيكية سائق ذوي الاحتياجات الخاصة فهد العبداللطيف وملاحه فهد العمر، الأمر الذي تسبب في وصولهما لخط النهاية بشكلٍ مباشر، كما أعاقت الأعطال الميكانيكية سائق فريق نادي ضباط قوى الأمن إبراهيم المهنا وملاحه أسامة السند، ووصلا متأخرين في الوقت الذي نجح مشنا الشمري وخالد الصفوق في الوصول رابعاً في المرحلة على متن نيسان بيك أب.

إنجاز خاص

وأبدى فهد العمر ملاح سائق ذوي الاحتياجات الخاصة فهد العبداللطيف عن سعادته بعد إتمام مشاركته في الرالي، مبيناً أنه خاض تجربة ستعود عليه بالفائدة، خاصة في ظل الصعوبات التي واجهها مع السائق فهد العبداللطيف.
وأضاف: «فهد سائق ممتاز وسريع، واجهتنا بعض الصعوبات في آلية التواصل معه، ولكن الحمد لله نجحنا في إتمام الرالي بشكلٍ كامل وبسلامة وهذا هو الأهم، كما أننا نجحنا في تحقيق المركز السادس في الفئة، وهو مركز جيد مقارنة بحجم التجهيزات للسيارة».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٥٠) صفحة (١٥) بتاريخ (٠٦-٠٤-٢٠١٧)