استقبل والد الشهيد آل ظفير.. ودشن أعمال الجمعية السعودية للجودة في المنطقة

أمير عسير: رجال الأمن نذروا أرواحهم ودماءهم فداءً للوطن

الأمير فيصل بن خالد خلال لقائه والد الشهيد آل ظفير (واس)

طباعة التعليقات

أبها ـ الشرق

أكد أمير منطقة عسير، الأمير فيصل بن خالد، أن رجال الأمن نذروا أرواحهم ودماءهم فداءً لهذا الوطن الغالي لدحر كل باغٍ وظالم.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بالإمارة، أمس، والد الشهيد محمد عبدالله آل ظفير الحارثي من منسوبي القوات البرية الذي استشهد في مركز الربوعة أثناء أداء واجبه وهو يدافع عن الدين والوطن.
ودعا أمير عسير، الله العلي القدير أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وأن يتقبله من الشهداء ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
من جهته، عبّر والد الشهيد آل ظفير، عن شكره وامتنانه لأمير منطقة عسير على مواساته في الفقيد، مؤكداً أنه فخور باستشهاد ابنه في ميدان العز والشرف. من جهة أخرى، دشن أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد، أعمال الجمعية السعودية للجودة في المنطقة.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بالإمارة، أمس، رئيس فرع الجمعية الدكتور مرزن الشهراني، وأعضاء مجلس الإدارة.
وبارك انطلاق أعمال الجمعية، متمنياً للجميع التوفيق في ما يقدمونه، ومطالباً بتكثيف الجهود لنشر أعمال الجودة على القطاعات الحكومية والخاصة بالمنطقة، مبيناً أن إمارة المنطقة على استعداد كامل لتقديم ما يخدم الجمعية وأعمالها. وشاهد أمير عسير فيلماً للجمعية تضمن مسيرة تأسيسها وما تقدمه من أعمال، كما وقع على لوحة تذكارية إيذاناً بتدشين أعمال الجمعية. وقدم رئيس مجلس إدارة جمعية الجودة، العضوية الفخرية لأمير منطقة عسير.
من جهته، أوضح رئيس فرع الجمعية الدكتور مرزن الشهراني، أن الرؤية العامة للفرع تتمثل في أن يكون مصدراً للمعرفة والتعليم لمفاهيم وأنظمة الجودة التي تلبي احتياجات الأفراد والمنظمات، مضيفاً أن فرع الجمعية يهدف إلى توفير بيئة لتبادل المعلومات والخبرات في القطاعين العام والخاص في مجال الجودة والأنظمة المتعلقة بها.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٥٤) صفحة (٥) بتاريخ (١٠-٠٤-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...