كرَّم الشهداء والمرابطين بتدوين أسمائهم في «بصمة وطن»

19 ألف زائر للمهرجان البحري في الجبيل

طباعة التعليقات
أحد العروض على شاطئ الأسطول الشرقي

أحد العروض على شاطئ الأسطول الشرقي

الجبيلحامد الشمري

كرّّم المهرجان البحري الثاني في قاعدة الملك عبدالعزيز بالجبيل كوكبة شهداء عاصفة الحزم وإعادة الأمل وحماة الحد الجنوبي أمس عبر تدوين أسمائهم في ركن بصمة وطن الذي حمل شعار المهرجان «أسر الشهداء والمرابطين في قلوبنا».
وفتح المهرجان المجال لزوار المهرجان أمس بكتابة عبارات الفخر والإشادة بعظيم شرفهم في تحقيق تطلع القيادة الحكيمة، وحماية الوطن ضد المعتدين، فيما واصل المهرجان دوره الاجتماعي في رسم الفرحة في نفوس ذويهم بفعالياته المنوعة التي استمتع بها أكثر من 19 ألف زائر في يومين.
واستؤنفت فعاليات مسرح المهرجان بعديد من الفقرات والمسابقات، وعروض بحرية فلاي بورد وقوارب التجديف وكرة القدم والطائرة الشاطئية.
من جهته، ذكر مدير العلاقات العامة المقدم بحري محمد بن راشد الدوسري أن المهرجان يحتوي على عديد من الفعاليات، منها مسيرة فريق دراج تحية ﻷسر الشهداء والمرابطين في الحد الجنوبي، وعروض الدبابات البرية، والدبابات البحرية، وسباق الدبابات البحرية (كسر الزمن)، وكرة القدم والطائرة الشاطئية، التزلج على الماء، مسيرة فريق دراج، والألعاب الهوائية، واكتشف الغوص، الألعاب البحرية، والتبحير بقوارب التجديف والقوارب الشراعية، والأسر المنتجة، وتنظيف الشاطئ تحت الماء، ومسابقة صيد السمك، بالإضافة لعروض المسرح والألعاب النارية والسيارات المعدلة، وهناك أيضاً غابة الأمازون فيها حديقة حيوان مصغرة.

إقبال الزوار على المهرجان البحري                                      (تصوير: علي السويد)

إقبال الزوار على المهرجان البحري (تصوير: علي السويد)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٠) صفحة (٦) بتاريخ (١٦-٠٤-٢٠١٧)