إطلاق النار العشوائي في الحفر مصدره قاعة أفراح

وافد آسيوي يشير إلى المقذوف الذي أصابه

طباعة التعليقات

حفر الباطنسلمان الشمري

أحالت شرطة المنطقة الشرقية مواطناً عشرينياً إلى هيئة التحقيق والادعاء العام، بعدما أثبت التحري تورطه في إطلاق نار في حفر الباطن أسفر عن إصابة مقيم آسيوي إصابة طفيفة نتيجة سقوط مقذوف على مركبته واختراق مقذوف آخر سقف مصلى في حراج الأغنام.
وأوضح المتحدث باسم شرطة المنطقة، العقيد زياد الرقيطي، أن البحث والتحري عن الحادث أسفر عن تحديد مصدر إطلاق النار، إذ تبيّن أنه قاعة احتفالات قريبة، مشيراً إلى ثبوت تورط مواطن عشريني في إطلاق النار، لذا جرى إحضاره وأحيل إلى «التحقيق والادعاء العام».
وكان المتخصصون في الشرطة باشروا إجراءات الضبط الجنائي لبلاغٍ تلقته شرطة محافظة حفر الباطن من وافد آسيوي عن تعرضه لإصابة طفيفة نتيجة سقوط مقذوف ناري على مركبته أثناء توقفه بالقرب من أحد المصليات في حراج الأغنام، كما لوحظ اختراق مقذوف آخر سقف المصلى المكون من الزنك، لكن دون إصابة أحدٍ من الموجودين داخله بأذى، فيما لم يُسمَع أي صوت يشير إلى قرب مصدر الإطلاق.
وتذمر عدد من سكان المحافظة من استمرار إطلاق النار في الأفراح، وقالوا إن الأمر يتكرر في العطلات الأسبوعية، وآخرها في الأسبوع المنصرم.
وفضلاً عن إصابة وافد واختراق سقف مصلى بسبب مقذوفين؛ سقط ثالث على مطبخ في فناء منزل.

مقذوف آخر اخترق سقف مصلى

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٢) صفحة (١) بتاريخ (١٨-٠٤-٢٠١٧)