يونايتد المنتشي يهدِّد أحلام أندرلخت .. وشالكة يتمسَّك ببصيص الأمل

طباعة التعليقات

باريسأ ف ب

يأمل مانشستر يونايتد الإنجليزي، القادم من فوز على تشلسي متصدر الدوري المحلي نهاية الأسبوع، في الاستفادة من «مسرح الأحلام» ملعبه «أولد ترافورد»، عندما يستقبل أندرلخت البلجيكي اليوم في إياب الدور ربع النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم «يوروبا ليج».
وفي ظل المنافسة الشديدة على المراكز الأربعة المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، واحتلال يونايتد المركز الخامس بفارق أربع نقاط عن غريمه مانشستر سيتي، وضع المدرب البرتغالي لـ «الشياطين الحمر» جوزيه مورينيو نصب عينيه إحراز لقب المسابقة الرديفة، ما يضمن له المشاركة في المسابقة الأم الموسم المقبل.
وكان يونايتد في طريقه لحسم مباراة الذهاب الخميس الماضي عندما تقدم في الشوط الأول بهدف الأرميني هنريك مخيتريان، بيد أن أندرلخت، بطل المسابقة بنظامها القديم في عام 1983، ووصيفها في عام 1984، عادل النتيجة في الدقائق الأخيرة عبر الشاب لياندر ديندونكر.
لكن زملاء السويدي زلاتان إبراهيموفيتش تفرغوا الأحد لإلحاق هزيمة مرة بتشلسي 2-0، والثأر لخسارتهم أمامه 0-4 في الدوري، و0-1 في الكأس.
وتحمل مواجهة ربع النهائي ذكرى مؤلمة لأندرلخت الذي تلقى أقسى خسارة أوروبية في تاريخه أمام مانشستر بعشرة أهداف نظيفة في الدور التمهيدي لكأس الكؤوس في سبتمبر 1956، وهي في المقابل أكبر نتيجة للفريق الإنجليزي على الصعيد الأوروبي.
ولم يخسر يونايتد في 16 مباراة أوروبية على أرضه، وفاز في آخر ثلاث مواجهات على أندرلخت، من بينها خسارة 1956 الساحقة.
وفي المباريات الأخرى، يستقبل بشيكتاش التركي ليون الفرنسي بعد خسارته أمامه ذهاباً 1-2، في مباراة شهدت أحداث شغب.
ويبحث شالكة الألماني عن تعويض خسارته بثنائية على أرض أياكس أمستردام الهولندي. ويكفي جنك البلجيكي التفوق بهدف وحيد على سلتا فيجو الإسباني بعد خسارته أمام 2-3 ذهاباً.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٤) صفحة (١٥) بتاريخ (٢٠-٠٤-٢٠١٧)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...