1527 مشاركاً ومشاركة في مسابقة الهيئة الملكية لحفظ القرآن

تكريم أحد الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة من حفاظ كتاب الله (الشرق)

طباعة التعليقات

الجبيلمحمد الزهراني

نظمت الهيئة الملكية في الجبيل ممثلة بإدارة الخدمات الاجتماعية في قاعة مؤتمرات الفناتير بالجبيل الصناعية مساء أمس الأول، المسابقة السنوية للقرآن الكريم الثالثة والعشرين، التي شارك فيها أكثر من 1527 متسابقاً ومتسابقة، بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة الدكتور مصلح العتيبي، وعدد من كبار مسؤولي الهيئة.
وضمت فروع المسابقة أعماراً متفاوتة ومستويات دراسية مختلفة للبنين والبنات على مستوى المحافظة ومدينة الجبيل الصناعية، ونظمها قسم الشؤون الدينية في إدارة الخدمات الاجتماعية بالتعاون مع الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في الجبيل. وتم توزيع فروع الجائزة على خمس فئات وهي الرياحين لأطفال ما قبل سن المدرسة، والمعلمون المعتمدون من قبل الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في الجبيل ذكوراً وإناثاً، بالإضافة إلى فئة العموم لسكان محافظة الجبيل ذكوراً وإناثاً، فيما شاركت للمرة الأولى فئتان جديدتان هما فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، وفئة غير الناطقين باللغة العربية، التي استهدفت هذا العام العمالة المتصلة أعمالهم بالمنازل.
وقال رئيس قسم الشؤون الدينية في إدارة الخدمات الاجتماعية والمشرف على المسابقة عادل خضر، إن إدارة الخدمات الاجتماعية عملت هذا العام على إعداد حزمة من المشاريع، والبرامج والفعاليات المتنوعة والهادفة لتهديها كعقد منتظم إلى سكان مدينة الجبيل الصناعية، وأبرزها المسابقة السنوية للقرآن الكريم.
وأضاف أن المسابقة تتميز في هذا العام بأنها الأعلى في عدد المتسابقين، والأعلى كذلك في قيمة الجوائز النقدية، حيث بلغ عدد المسجلين فيها 1527 متسابقاً ومتسابقة، فيما تبلغ قيمة الجوائز النقدية المرصودة للمسابقة أكثر من مائتي ألف ريال.
وكرم الرئيس التنفيذي في الهيئة الملكية بالجبيل في ختام الحفل، الفائزين في المسابقة والرعاة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٥) صفحة (٦) بتاريخ (٢١-٠٤-٢٠١٧)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...