نقي: صناع المحتوى يواجهون تحديات تتطلب توفير الدعم

أمير الشرقية يرعى ملتقى الإنتاج الفني الأول.. مايو المقبل

طباعة التعليقات

887996

الدماممحمد خياط

يرعى أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف الملتقى الأول للإنتاج الفني الذي يقام في الثامن مايو المقبل لمدة ثلاثة أيام بفندق الكمبنسكي بالخبر.
وقال أمين اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي عبدالرحيم نقي، إن رعاية أمير المنطقة الشرقية تأتي إدراكاً من سموه الكريم بمدى تأثير المحتوى الفني في اتجاهات الرأي العام وأهميته في خلق نقاش ثري يساعد على تقييم هذا النوع من العمل الإعلامي ليكون ذا فائدة للمجتمع.
وأوضح نقي أن صناع المحتوى الإعلامي ووسائل الإعلام المرئية والمسموعة يواجهون عدداً من التحديات من بينها تحديات اقتصادية تتطلب توفير الدعم من قبل القطاعين العام والخاص لرواد هذه الصناعة المؤثرة.
وأضاف «أن الملتقى يسعى لتسليط الضوء على أهمية تفعيل الشراكة بين المؤسسات الرسمية وصناع المحتوى الإعلامي بما يصب في مصلحة مسيرة دول مجلس التعاون، لاسيما وأن المحتوى الإعلامي المرئي والمسموع سواء كان أفلاماً قصيرة أو برامج حوارية تعد وسائل إعلامية مؤثرة يجب استثمارها لتشكيل رأي عام حول القضايا الوطنية التي تهم دول مجلس التعاون.
من جهتها بيَّنت رئيسة الملتقى عبير جليح أن رعاية أمير الشرقية ومشاركة الوسائل الإعلامية الكبرى وكبرى شركات الإنتاج في هذا الملتقى لا بد أن يثمر عن رؤى وتطلعات جديدة من أهمها ترسيخ مفهوم قيمة المحتوى الإعلامي في دعم الخطط الوطنية كرؤية المملكة 2030 وتسليط الضوء على حاجة مؤسسات الدولة إلى الاستفادة من صناع المحتوى الإعلامي لبث رسائل تشكل رأياً عاماً في المجتمعات داعماً لخطط دولنا في الخليج العربي ومسيرتها نحو التنمية والتطور.
مؤكدة أن صناع المحتوى الإعلامي يعيشون عزلة مع المؤسسات الرسمية تجعل من المنتج الفني الخليجي أقل فائدة وتفقد المؤسسات الرسمية أيضاً قوة التأثير من خلال هذه الوسائل المعروفة بطابعها الجماهيري.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٨) صفحة (١٦) بتاريخ (٢٤-٠٤-٢٠١٧)