الأوامر الملكية تأكيد على اهتمام القيادة بالمواطنين

الأمير سعود بن نايف

طباعة التعليقات

أكد أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أن الأوامر الملكية الكريمة بصرف راتب شهرين لجنودنا البواسل على الخطوط الأمامية في عمليات عاصفة الحزم وإعادة الأمل، والتوجيه السامي بإنشاء مركز الأمن الوطني، وعضوية هذا المركز في مجلس الشؤون السياسية والأمنية، سيعزز بمشيئة الله تحقيق الهدف المنشود بجعل هذه الأرض ومواطنيها آمنين مطمئنين بمشيئة الله في كل وقتٍ وكل حين، وفي شتى أنحاء المملكة.
وقال إنه ومنذ أن وحّد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن – طيب الله ثراه – هذه الأرض، إلا وأخذ على عاتقه الجمع بين الأصالة والمعاصرة، أصالةٌ تتمسك بالماضي روحاً، ومعاصرةً تستقي من المستجدات تطبيقاً، ناقلاً هذه البلاد إلى مرحلة جديدة ومهمة لتكون ضمن مصاف دول العالم، جامعاً أطرافها تحت راية التوحيد، منطلقاً برسالتها إلى أنحاء العالم، واضعاً مواطنيها في المرتبة الأولى في اهتماماته، ثم سار على نهجه أبناؤه الملوك البررة من بعده، إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي اتصف بـ»الحزم» بالأقوال، والعزم في الأفعال.
وأضاف الأمير سعود بن نايف إن الأوامر الملكية حملت خبر تعيين الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائباً لأمير المنطقة الشرقية، ليكون عضداً وساعداً للقيام بتطلعات خادم الحرمين الشريفين في خدمة المواطنين الكرام، والقيام بأمورهم كافةً ومتابعة ما يقر من مشاريع ومبادرات، والاستماع إلى أشقائنا وأبنائنا مواطني ومقيمي المنطقة الشرقية، للأمير أحمد بن فهد بن سلمان هذه الثقة الملكية الكريمة، وسأل الله له التوفيق والسداد.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٨) صفحة (٣) بتاريخ (٢٤-٠٤-٢٠١٧)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...