12555 رجل أمن يستفيدون من حلقات التحفيظ في «الشرقية»

عدد من رجال الأمن خلال مشاركتهم في إحدى الدورات القرآنية (الشرق)

طباعة التعليقات

الدماممحمد خياط

بلغ عدد الملتحقين بالدورات القرآنية التي تنظمها الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في المنطقة الشرقية منذ انطلاقتها حتى عام 1437هـ، 12555 دارساً من جميع القطاعات العسكرية.
وأوضح نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في المنطقة الشرقية الشيخ يوسف العفالق، أن الدورات القرآنية المقدمة في حلقات التحفيظ تشمل الحفظ والتجويد وتحسين التلاوة، مؤكداً أن القطاعات العسكرية في المنطقة الشرقية اهتمت بالشراكة مع الجمعية منذ أكثر من 22 عاماً، مبيناً أن ذلك الاهتمام نتج عنه التحاق مئات الدارسين من العسكريين من القطاعات العسكرية في حلقات التحفيظ في العام الواحد.
وأضاف أن الجمعية تقيم شراكات مجتمعية مع القطاعات العسكرية على مستوى المنطقة الشرقية ومن بينها قيادة حرس الحدود، ومدينة تدريب الأمن العام، ومركز تدريب حرس الحدود.
وأكد الشيخ العفالق أن الجمعية تعمل باستمرار على تحسين هذه الدورات وتطويرها لاسيما أنها موجّهة لحماة الوطن، مشيراً إلى أن تعلم كتاب الله والاهتمام به هو نهج تسير عليه حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين وولي ولي العهد، مقدماً شكره لجميع القطاعات العسكرية الشريكة لجمعية تحفيظ القرآن الكريم على ما يبذلونه من جهود حثيثة لتسهيل وتذليل جميع الصعوبات والعمل على إنجاح تلك الدورات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٦٩) صفحة (٤) بتاريخ (٢٥-٠٤-٢٠١٧)