التعاون يتألق «آسيوياً» .. والفتح يتعثر

طباعة ١ تعليق

عزز فريق التعاون من حظوظه في التأهل إلى دور الـ 16 من مسابقة دوري أبطال آسيا بعد أن انتزع تعادلاً بطعم الفوز أمام مضيفه لوكوموتيف الأوزبكي 4-4 أمس الثلاثاء في طشقند ضمن الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للبطولة القارية، فيما سقط الفتح في فخ التعادل الإيجابي أمام ضيفه استقلال خوزستان الإيراني 1-1.
ففي المباراة الأولى، وضع اللاعب عبدالمجيد السواط فريقه التعاون في المقدمة بتسجيله أول الأهداف (18)بطريقة رائعة بعد مراوغة ثلاثة لاعبين، لكن الفريق الأوزبكي سجل هدفين خلال 12 دقيقة عن طريق مارات بيكماييف، “الثاني من ركلة جزاء”.
وأهدر المدافع البرتغالي ريكاردو ماتشادو ركلة جزاء كانت ستمنح التعاون التعادل في الشوط الأول، وقبل أن يسجل المتألق بيكماييف الهدف الثالث لأصحاب الأرض في بداية الشوط الثاني.
وقلَّص جهاد الحسين الفارق للتعاون (65) ثم أدرك الحسن ندياي التعادل (69)
وتمكَّن لوكوموتيف من تعزيز النتيجة عبر جلال الدين مشاريبوف (81).
لكن البرتغالي ماتشاد وسجل هدف التعادل بضربة رأسية في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع ليحتفظ التعاون بفرصة اجتياز دور المجموعات.
ورفع التعاون رصيده إلى خمس نقاط في المركز الرابع بفارق الأهداف عن لوكوموتيف الأوزبكي الثالث.
وفي المباراة الثانية، اكتفى الفتح بالتعادل مع ضيفه استقلال خوزستان الإيراني 1-1 بعد مباراة شهدت دقائقها الأخيرة اثارة كبيرة.
وتقدم الفتح بهدف السبق عبر علي الزقعان (85)، وأدرك التعادل للضيوف سلمان بحراني (91).
وبهذه النتيجة، رفع الفتح رصيده إلى 6 نقاط في المركز الثالث، والاستقلال إلى 8 نقاط في المركز الثاني.

فرض التعادل على لوكوموتيف بعد مباراة مثيرة

التعاون يقهر الأوزبك .. وينعش آماله في التأهل

فرحة اللاعبين بالتعادل

فرحة اللاعبين بالتعادل

 

سعيد الدوسري يقود هجمة على مرمى الفريق الأوزبكي

سعيد الدوسري يقود هجمة على مرمى الفريق الأوزبكي

الدمامالشرق

أبقى الفريق الأول لكرة القدم في نادي التعاون على آماله في التأهل إلى دور الـ 16 من مسابقة دوري أبطال آسيا بعد أن انتزع تعادلاً بطعم الفوز أمام مضيفه لوكوموتيف الأوزبكي بأربعة أهداف لكل منهما في المباراة التي جمعت الفريقين أمس الثلاثاء في طشقند ضمن الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للبطولة القارية.
ورفع التعاون رصيده إلى خمس نقاط في المركز الرابع بفارق الأهداف عن لوكوموتيف الأوزبكي الثالث.
وجاءت المباراة مثيرة وقوية من الطرفين، وبدأت إثارتها في الدقيقة 18 عندما تمكَّن التعاون من تسجيل هدف السبق بطريقة رائعة بواسطة لاعبه عبدالمجيد السواط بعد مراوغة ثلاثة لاعبين، لكن الفريق الأوزبكي سجل هدفين خلال 12 دقيقة عن طريق مارات بيكماييف، «الثاني جاء من ركلة جزاء».
وأهدر المدافع البرتغالي ريكاردو ماتشادو ركلة جزاء كانت ستمنح التعاون التعادل في الشوط الأول، وقبل أن يسجل المتألق بيكماييف الهدف الثالث لأصحاب الأرض في بداية الشوط الثاني.
وقلَّص جهاد الحسين الفارق للتعاون في الدقيقة 65، ثم أدرك الحسن ندياي التعادل بعد أن حوَّل كرة عرضية رغم سقوطه أرضاً إلى هدف بركبته من مسافة قريبة في الدقيقة 69.
وتمكَّن لوكوموتيف من التقدم مجدداً بعدما حاول جلال الدين مشاريبوف مراوغة ماتشادو، ثم سدد من زاوية ضيقة في الدقيقة 81.
لكن البرتغالي ماتشادو، الذي تقدم إلى الهجوم قرب النهاية، عوَّض كل الأخطاء التي ارتكبها وسجل هدف التعادل بضربة رأسية في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع ليحتفظ التعاون بفرصة اجتياز دور المجموعات.

اقرأ أيضا:

*  الفتح يرفض الفوز على الاستقلال

 
 
نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٧٠) صفحة (١٤) بتاريخ (٢٦-٠٤-٢٠١٧)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...