القوات العراقية تستعيد حياً كبيراً غربي الموصل

طباعة التعليقات

بغدادأ ف ب

حققت القوات العراقية أمس تقدماً واستعادت واحداً من أكبر أحياء الجانب الغربي من مدينة الموصل، شمال العراق، في إطار معركة استعادة المدينة التي انطلقت منذ أكثر من ستة أشهر، من سيطرة تنظيم داعش، حسبما أكد مصدر أمني بارز.
وبدأت القوات العراقية في 19 فبراير، عملية لاستعادة الجانب الغربي من مدينة الموصل، ثاني مدن وآخر أكبر معاقل التنظيم في البلاد.
ونقل بيان عن الفريق عبدالوهاب الساعدي أحد قادة قوات مكافحة الإرهاب في الموصل أمس بأنه «صباح هذا اليوم استطاع أبطال جهاز مكافحة الإرهاب، الرتل الغربي، تطهير حي التنك بالكامل وهو من أكبر الأحياء في الساحل الغربي (غربي الموصل) وكان يعد معقلاً رئيساً للمجاميع الإرهابية». وأكد الساعدي»الآن، حي التنك بالكامل تحت سيطرة جهاز مكافحة الإرهاب».
ويعد التنك أحد الأحياء الكبيرة في الجانب الغربي من الموصل. وأشار الساعدي إلى وقوع اشتباكات عنيفة على مدى أكثر من أسبوع، تمكنت خلالها القوات العراقية من قتل عشرات الإرهابيين وتدمير أكثر من عشرين سيارة مفخخة. ويرجح وجود بضع مئات من عناصر التنظيم في الجانب الغربي من الموصل، فيما لا يزال هناك مئات الآلاف من المدنيين محاصرين في هذا الجانب من المدينة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٧٠) صفحة (١١) بتاريخ (٢٦-٠٤-٢٠١٧)