خبير: قطاع الرعاية الصحية السعودي مهيّأ للخصخصة وفقاً لـ«رؤية 2030»

د. معن مع الزميل العنزي خلال أعمال الملتقى (الشرق)

طباعة التعليقات

الرياضرائد العنزي

تختتم اليوم أعمال المنتدى السعودي الأمريكي للرعاية الصحية 2017 في فندق ريتز كارلتون الرياض، التي انطلقت الأحد الماضي برعاية وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، تحت شعار «التحول الوطني 2030 نحو خصخصة قطاع الرعاية الصحية»، في إطار سعي المملكة إلى تنويع اقتصاد البلاد، واستقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وخصخصة الخدمات الحكومية.
وقال اختصاصي القلب نائب رئيس قسم خدمات المرضى العالميين في «كليفلاند كلينك» الدكتور معن فارس لـ»الشرق» إن سرعة انتشار الأمراض المزمنة في المملكة، والنمو السكاني الحاد المتوقع (من حوالي 33 مليون نسمة في العام 2017 إلى ما يقرب من 40 مليوناً بحلول 2030) يشيران إلى ضرورة اتخاذ مجموعة من الإجراءات الفورية لمنع أي تراجع في معايير تقديم الرعاية الصحية في البلاد».
وأضاف: «ثمّة إمكانية كبيرة أن تبتعد المستشفيات في المملكة عن العمل وفق نموذج المرافق العامّة المناسبة لجميع الظروف، وهو نموذج ذو كفاءة قليلة وغير مستدام اقتصادياً، وتتوجه في المقابل نحو نظام رعاية صحية متكامل يمكن فوراً أن يساهم في تقليل التكلفة ورفع درجة الكفاءة والحفاظ على أعلى مستويات الجودة والنتائج السريرية، مع زيادة رضا المرضى».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٧٠) صفحة (٦) بتاريخ (٢٦-٠٤-٢٠١٧)