“هاكرز” يستهدفون أنظمة عشرات الدول

1027167.jpg
طباعة التعليقات

لندنواس

ضرب هجوم فيروسى إلكتروني واسع النطاق شبكات الكمبيوتر للشركات والبلديات في عشرات الدول أمس الجمعة، باستخدام فيروس من برامج الفدية “رانسوم وير” يمنع الوصول إلى أنظمة الكمبيوتر ومن ثم يطلب مالاً لإعادة تشغيل النظام.

وكانت روسيا وأوكرانيا هي الأكثر تضررًا، وذلك وفقًا لما ذكرته شركة الأمن الإلكتروني “أفاست”.

وكما أصاب الهجوم ما لا يقل عن 16 هيئة لخدمات الصحة الوطنية البريطانية، حيث تأثرت العديد من المستشفيات في لندن وأجزاء أخرى من إنجلترا واسكتلندا بواسطة برنامج الفدية.

وأظهرت صور على أحد أجهزة الكمبيوتر التي تضررت بهيئة لخدمات الصحة الوطنية البريطانية بهذه البرامج يطالب فيها المهاجمون بدفع 300 دولار من العملات الافتراضية (بيتكوين)، في غضون ثلاث أيام لاسترداد الملفات المشفرة.

وتعرضت العديد من أنظمة الكمبيوتر الصحية الوطنية “بما في ذلك الهواتف” للشلل، مما تسبب في حدوث تأخيرات في بعض المستشفيات وسط مخاوف من تعرض حياة المرضى للخطر.

وقال ياكوب كروشتك من شركة “أفاست” لبرمجيات الأمن الإلكتروني ومقرها جمهورية التشيك، أنه سجل ما لا يقل عن 75 ألف عملية كشف للفيروسات بحلول الساعة 19:15 بتوقيت غرينتش أمس الجمعة.

وكتب كروشتك على مدونة الشركة إنه تم الكشف عن النسخة الأولى من برنامج الفدية في فبراير الماضي، وأن البرنامج الخبيث أصبح متاحًا الآن بـ 28 لغة مختلفة، من بينها اللغتين البلغارية والفيتنامية.

من جهتها، ذكرت بلدية تيمرا السويدية الواقعة شمال البلاد، أنها اصيبت بالهجوم الفيروسي وأن أجهزة الكمبيوتر أصبحت رهين البرنامج الخبيث.