استشهاد ضابط وإصابة رجلي أمن في العوامية

الأمير سعود بن نايف

طباعة التعليقات

القطيف ـ الشرق

استشهد ضابط وأصيب رجلا أمن في هجوم إرهابي وقع بالقرب من حي المسورة في بلدة العوامية التابعة لمحافظة القطيف في المنطقة الشرقية.
وباشرت الجهات الأمنية التحقيق في الجريمة الإرهابية التي لا تزال محل المتابعة الأمنية.
وأوضح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، أنه عند الساعة الحادية عشرة والنصف من مساء يوم الأحد وأثناء قيام دورية أمن بتنفيذ مهامها لحفظ النظام بحي المسورة بمحافظة القطيف تعرضت لعبوة ناسفة.
وبين المتحدث الأمني في بيانه، أنه نجم عن هذا الاعتداء استشهاد الرائد طارق بن عبد اللطيف العلاقي تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء وإصابة رجلي أمن، وحالتهما الصحية مستقرة ولله الحمد.
ووقع حادث إرهابي مشابه بداية رمضان الجاري، أسفر عن استشهاد رجل أمن وإصابة خمسة آخرين نتيجة تعرض دوريتهم لقذيفة صاروخية من نوع آر بي جي، أثناء أدائهم لمهامهم في حفظ النظام العام بمحيط منطقة حي المسورة في محافظة القطيف.
من جهته، أكد أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز لدى استقباله وفداً من أعيان بلدة العوامية في مكتبه بالإمارة بحضور نائب أمير المنطقة الشرقية، صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، أن الدولة ماضية في تنفيذ الخطط التنموية المرسومة لكافة مناطق ومدن ومحافظات المملكة، ولن تقف أمامها أي عثرة، سواءً في حماية المواطنين أو إنشاء المشروعات التنموية.
وأوضح أمير الشرقية، أن الإرهابيين الذين اعتدوا على الأرواح والممتلكات لا يمثلون إلا أنفسهم، ولا يحكم من خلالها على أهالي القطيف الذين عرف عنهم الولاء والالتفاف حول ولاة أمرهم والذود عن وطنهم، ويتحتم على الجميع التعاون الجاد مع أجهزة الدولة المعنية بالإبلاغ والتعاون مع الأجهزة الأمنية للقضاء على من يستغلون المنازل المهجورة في العوامية لتنفيذ الأجندة والمخططات التي تستهدف الوطن ومقدراته.

  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...