حكومة اليمن: إيران تطيل أمد الحرب

طباعة التعليقات

عدن ـ الشرق

ناشد مجلس الوزراء اليمني الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمجتمع الدولي اتخاذ إجراءات رادعة ضد إيران التي تصر على إطالة أمد الحرب في اليمن بتزويد الميليشيات الانقلابية بالأسلحة والصواريخ التي تهدد أمن واستقرار وسلامة المنطقة والملاحة الدولية في مضيق باب المندب أحد أهم الممرات التجارية الدولية في العالم. وأثنى المجلس في جلسته التي عقدت برئاسة الدكتور أحمد بن دغر في عدن أمس، على استمرار الموقف الدولي الموحد تجاه قضية اليمن والوقوف مع الشرعية ودعم تطبيق القرارات الدولية لإنهاء الانقلاب، واستكمال تطبيق استحقاقات المرحلة الانتقالية لبناء اليمن الجديد، وفقا لمخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل التي حظيت بالإجماع المحلي والتأييد العربي والإقليمي والدولي.
وأشاد المجلس، بما تضمنته إحاطة المبعوث الأممي من رؤية واضحة، مستندة إلى مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها، والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي 2216، وما طرحة من أفكار ومقترحات بخصوص مدينة وميناء الحديدة التي تصر الميليشيات الانقلابية على استخدامها كقاعدة عسكرية لتهديد الملاحة الدولية وتهريب السلاح ونهب المساعدات الإنسانية المقدمة للشعب اليمني.