أمير الشرقية معزيًا والد “هزازي”: الإرهابيون تلقوا ضربات موجعة

1031857.jpg
طباعة التعليقات

الدمامالشرق

أجرى أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف اتصالاً هاتفياً لتقديم العزاء لوالد الشهيد الجندي أول محمد حسين هزازي من قوات حرس الحدود، الذي استشهد إثر تعرض دوريته لطلق ناري من مصدر مجهول أثناء أداء مهام عمله بساحل الرامس بمحافظة القطيف.

وأكد أمير المنطقة لوالد الشهيد، أن اليد الإرهابية الغادرة في محافظة القطيف تلقت على يد رجال الأمن ضربات موجعة، حدّت من خطورة عبثها ومنعتها من مواصلة استهتارها، مما جعل تلك الفئة الباغية ترى في كل رمزٍ للأمن عدواً لها.

وشدد على أن الضربات المتلاحقة للقوات الأمنية ستجلب منفذي هذه الجريمة لينالوا جزاءهم ، وتوعد بأنهم لن يفلتوا من العقاب طال الزمن أو قَصُر.

من جهته، عبّر والد الشهيد “هزازي” عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم في ميدان البطولة والشرف، مدافعاً عن دينه ثم مليكه ووطنه، مثمنين لأمير المنطقة الشرقية تعزيته لهم.