رافعاً شعار أكــون أو لا أكــون .. زعيم السعودية يتحدى زعيم الإمارات

عموري - إدواردو

طباعة التعليقات

الرياض- الشرق

تتجه الأنظار مساء اليوم الإثنين صوب ملعب هزاع بن زايد، الذي سيكون مسرحاً لمواجهة من العيار الثقيل تجمع فريق الهلال بنظيره العين الإماراتي في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا لكرة القدم .
وتصدر الهلال ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة من 6 مباريات، وتخطى في دور الـ 16 نظيره استقلال خوزستان الإيراني بالفوز عليه في لقائي الذهاب والإياب بنفس النتيجة (2 ـ 1).
ويأمل نادي الهلال في تحقيق نتيجة إيجابية في لقاء الذهاب تسهل من مهمته في لقاء الإياب، المقرر له يوم الإثنين 11 سبتمبر المقبل في الرياض، والوصول إلى نصف النهائي، الذي وصل له قبل موسمين، وبلوغ المباراة النهائية التي خسرها عام 2014 من فريق سيدني الأسترالي.
ويتصدر التتويج بلقب دوري أبطال آسيا اهتمامات نادي الهلال وجماهيره هذا الموسم، خاصة وأنها مستعصية على الزعيم منذ 17 عاما.
ويدخل الهلال اللقاء بعد أن حقق فوزين صعبين في دوري جميل للمحترفين، أمام الفيحاء (2 ـ 1) والتعاون (4 ـ 3)، بالإضافة إلى غياب اثنين من أبرز لاعبيه، هما الدولي نواف العابد لحالته الصحية، والأورغوياني نيكولايس ميلسي الذي تعرض لإصابة في مباراة التعاون قد تبعده عن لقاء الإياب أيضاً.
وفي المقابل تصدر العين ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 12 نقطة من 6 مباريات، وتغلب في دور الـ 16 على الاستقلال الإيراني ( 6-2 ) بمجموع المباراتين حيث خسر ذهاباً (0 ـ 1)، وفاز على ملعبه (6 ـ 1).
ويأمل العين في تجاوز الهلال وتكرار ما حققه العام الماضي بالوصول للمباراة النهائية التي خسرها من فريق جيونبوك الكوري الجنوبي.
وعلى الرغم أنها ستكون المباراة الرسمية الأولى للعين كون الدوري الإماراتي لم يبدأ حتى الآن، إلا أن الفريق سيكون مدعوماً بجماهيره وبكامل لاعبيه الأجانب، بالإضافة إلى نجمه الأول عمر عبد الرحمن (عموري) أفضل لاعب في آسيا 201.
وستكون مواجهة اليوم، هي الثامنة بين الفريقين على الصعيد الآسيوي منذ عام 2003، حيث سبق والتقى الفريقان 7 مرات.
وتغلب العين في 4 مباريات، وحقق الهلال الفوز في 3 مباريات، ولم يسبق أن تعادل الفريقان آسيويًا.
وشهدت المباريات الـ7، تسجيل 18 هدفًا، بواقع 9 أهداف لكل فريق، ويتربع على قمة هدافي تلك المباريات، ناصر الشمراني لاعب الهلال والعين السابق، برصيد 3 أهداف.

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...