شهد اليوم الذهبي للمهرجان..

أمير القصيم : بالتكاتف حققت تمور عنيزة النجاح

1035018.jpg
طباعة التعليقات

عنيزةخالد الحامد

شهد الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم فجر اليوم السبت، حفل اليوم الذهبي لمهرجان عنيزة الثالث عشر للتمور في المدينة الغذائية الذي تنظمه الغرفة التجارية الصناعية، بحضور محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم ومدير شرطة المنطقة اللواء بدر آل طالب وأمين منطقة القصيم المهندس محمد المجلي وعدد من المسؤولين والمزارعين وتجار التمور.

واطلع سموه فور وصوله على ساحة البيع والشراء داخل المدينة الغذائية والحركة الاقتصادية ومعروضات التمور في العربات الذكية الجديدة التي تمتاز بمرونتها وسرعة حركتها وسهولة معاينة التمور من قبل المستفيد، بالإضافة إلى التقائه بعدد من الباعة وتجار التمور والدلالين، ثم توجه سموه إلى منطقة العريش المصمم على شكل شعبي واطلع سموه على أكشاك المبيعات للأسر المنتجة.

1035020.jpg

بعد ذلك دشن سموه هدية مهرجان تمور محافظة عنيزة وأهلها إلى أبطال الحد الجنوبي من جنودنا البواسل، ثم تابع منطقة التصدير والإجراءات المتبعة وبعضاً من التسهيلات المقدمة مثل المواقف والمسارات والمظلات الخاصة وعمال التحميل والتنزيل.

واطلع على المعرض المصاحب للمهرجان الذي شمل عددا من مشاركات الجهات الحكومية والأهلية أبرزها وزارة التجارة والاستثمار وهيئة تنمية الصادرات وهيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة وكلية الزراعة والبلدية وعدد من مصانع التمور، واستمع سموه لشرح مفصل عن أحكام الرقابة والنظام الإلكتروني للمختبر المركزي للمدينة الغذائية.

بعد ذلك توجه سموه لحضور الحفل الخطابي الذي انطلق بالسلام الملكي فور وصوله لمقر الحفل، تلا ذلك آيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمحافظة عنيزة محمد الموسى الذي بين فيها بأن توجيهات أمير منطقة القصيم هي إحدى الهمم الداعمة للعاملين في محافظة عنيزة والمنطقة عموماً التي انعكس أثرها على غرفة عنيزة بالثقة الممنوحة لها بتشغيل المدينة الغذائية المنشأة حديثاً.

مؤكداً أن الغرفة التجارية قامت بتنفيذ ذلك العمل على ثلاثة أهداف: أولها التصدير من خلال عمل لقاءات وندوات تستهدف إيضاح أهمية التصدير التي تتوافق مع خطة المملكة 2030، التي ستنعكس إيجابياً على مرحلة تصدير هذا المنتج إلى جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى هدف التوطين والمقدم بشكل متكافئ لجميع شباب المحافظة.

مبيناً أن المدينة الغذائية قدمت العديد من الوظائف والفرص للشباب عبر ذلك العمل، بالإضافة إلى هدف النخلة وهي الجزء الأصيل من موروثنا الشعبي، التي عملنا على تطبيقها من خلال مشروع فعاليات مصاحبة سيتم تقديمها لزوار المحافظة تحت مسمى الفلايح، مقدماً شكره وتقديره أمير منطقة القصيم على ثقته ودعمه المتواصل والدائم للتطوير والتنمية.

تلا ذلك تدشين سمو أمير منطقة القصيم مشروع فلايح عنيزة الذي يستهدف الأسرة والطفل تعليمياً وثقافياً وترفيهياً، بعد ذلك بين رئيس بلدية محافظة عنيزة المهندس عبدالعزيز البسام أن ماتصدره المدينة الغذائية هذا العام هو 540 طنا يومياً لجميع أنحاء المملكة، مؤكداً أن المدينة تقع على مساحة مليون و200 ألف متر مربع، بالإضافة إلى قربها من المطار ومحطة القطار، مؤكداً أنه مازال العمل على إكمال ما تبقى من المشروع، بالإضافة إلى أن تطبيق نظام العربات الذكية انعكس على سرعة البيع وسهولة العرض، مقدماً شكره لأمير المنطقة على دعمه ولسعادة محافظ عنيزة ولأمين منطقة القصيم على متابعتهم الدائمة لحين اكتمال المشروع الخادم لكل زوار محافظة عنيزة.

1035019.jpg

بعد ذلك قدم الإعلامي محمد الشهري كلمة المشرف العام على مهرجان تمور عنيزة يوسف الدخيل، بين فيها أن مهرجان تمور عنيزة وضع بصمته بشكل كبير ووصل صداه جميع أنحاء العالم وحضور أمير القصيم له الأثر البالغ الذي انعكس وبشكل إيجابي على جميع العاملين، مؤكداً أن مايتم تقديمه هو خبرة كبيرة من جميع العاملين لتقديم أجمل مايمكن لزوار عنيزة ومنطقة القصيم.

وبين صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم في كلمة ألقاها، بأن موقع المدينة الغذائية بمحافظة عنيزة الجديد حل كثيرا من المعاناة التي كانت موجودة في الموقع القديم، مباركاً سموه هذا النجاح ولكل ما نراه اليوم من تألق وإبداع موفق، مبيناً على أن التكاتف الرائع من قبل أمانة منطقة القصيم ممثلة في بلدية محافظة عنيزة عبر جهودها بإنجاز هذا الموقع وتشغيل الغرفة التجارية في المحافظة والمتابعة الدائمة من محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم، أوجدت ذلك النجاح والتميز، بالإضافة إلى مشاركة جميع القطاعات المعنية الحكومية والأهلية، مبيناً أنه قبل عدة سنوات كنا نلمح هذا اليوم الذي تحول من فكرة إيجاد سجل زراعي شبيه بالسجل التجاري تحقق إلى واقع ملموس قطع فيه شوطاً كبيراً ولله الحمد عبر استخراج هذا السجل الذي يوضع على المنتجات الزراعية المعروضة في كل مكان، الذي قدم بتعاون مثمر من قبل وزارة الزراعة والجمعيات الأهلية المتخصصة لتحقيق أهدافه المرجوة.

وأكد سموه بأننا قد كسبنا التحدي وأن تمورنا صحية ولله الحمد، مبيناً بأن تمورنا هي منتج كبير وهو أحد عناصر رؤية 2030 وهي من أهم مرتكزات الأمن الغذائي ومصدر دخل كبير وطموحنا الاقتصادي لاحدود له، مؤكداً أن هناك برامج كبيرة لتصدير التمور، مباركاً افتتاح وتشغيل المدينة الغذائية في عنيزة، آملاً أن يتم استكمال مراكبها وأقسامها عما قريب، داعياً المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد أمنها وأمانها بقيادة رجالها المخلصين على رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين، مؤكداً بأن نعمة الأمن والأمان والاستقرار هي ما أوجدت هذا الجمال من مهرجانات ومنتجات وراحة ونعم شملت جميع أنحاء هذا الوطن الغالي على قلوبنا جميعاً.

بعد ذلك كرم أمير منطقة القصيم الجهات المشاركة والرعاة والداعمين لمهرجان تمور عنيزة.

الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...