خطيب الجامع الأموي في دمشق: من فاته الحج فليصعد جبل قاسيون

مأمون رحمة خطيب الجامع الأموي الكبير في دمشق

طباعة التعليقات

دمشق ـ الشرق

دعا خطيب الجامع الأموي الكبير في دمشق مأمون رحمة كل سوري مسلم فاته الحج، إلى صعود جبل قاسيون، وذلك خلال خطبته في صلاة يوم الجمعة الماضي، واصفا جبل قاسيون بأنه جبل الانتصار والعزة والكبرياء.
وبثتّ قناة «نور الشام» التابعة للنظام على موقع يوتيوب، خطبة مأمون رحمة وقال فيها: «من فاته أن يحج في هذا العام والأعوام التي سبقته، إلى بيت الله الحرام، فليقف على قاسيون».
وجبل قاسيون الذي يدعو خطيب الأموي المسلمين السوريين للوقوف عليه، كان قبل سنوات الحرب متنزها لسكان دمشق لإطلاله على دمشق وغوطتها ولهوائه العليل، لكنه منذ عام 2011 تحول إلى ثكنة عسكرية محصنة بالحواجز، كواحدة من أهم القواعد العسكرية التي تقصف منها الصواريخ المدمرة أحياء دمشق المعارضة وريف دمشق، لا سيما مناطق شرق العاصمة وجنوبها.
وتداولت أمس مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وعلق شخص عرف عن نفسه بأنه سوري فاته الحج: «ليت الخطيب حدد لنا موقع الوقوف على قاسيون هل هو تحت منصة الصواريخ أم خلفها؟».