تأكيد وقوع 4 شهداء إضافة إلى جرح 7 في مجزرة بير باشا

الحكومة اليمنية تتهم الحوثي وصالح بارتكاب مجازر في تعز

74[1]
طباعة التعليقات

الرياض ـ نواف الفهد

اتهمت الحكومة اليمنية ميليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح بارتكاب مجازر في تعز، ووصفت التمرد بأنه يضع المدنيين في تعز أهدافاً دائمة.
وقال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي إن 4 شهداء، و7 جرحى، وقعوا جرّاء مجزرة بير باشا، في القصف العشوائي لميليشيات الحوثي صالح. وأضاف أن هذه العصابة تضع المدنيين في تعز أهدافاً دائمة للانتقام.
وتساءل المخلافي، عن رأي مؤيدي الميليشيا الذين يتاجرون بدماء الضحايا المدنيين لأهداف سياسية بعد المجزرة التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي في بير باشا في تعز أمس.
وقصفت ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية المدنيين في تعز، وبشكل ممنهج ومدروس، لتباشر ارتكاب أكبر قدر ممكن من الجرائم الإنسانية والانتهاكات بحق المواطنين، خصوصاً قبل عيد الأضحى بأيام.
وتزامن تنفيذ جرائم الانقلاب مع استمرار المعارك في الجبهات الغربية والجنوبية في مديرية الصلو الريفية، وسقوط قتلى وجرحى من الانقلابيين في محاولة فاشلة منهم للتقدم واستعادة مواقع تسيطر عليها قوات الجيش الوطني في الصلو، وهجمات الجيش المستمرة على مواقع الانقلابيين في الجبهة الغربية.