تعيين اللواء المقدشي مندوباً في عاصفة الحزم

الجيش اليمني يقتل 10 انقلابيين

طباعة التعليقات

جدة ـ محمد أحمد

قتل أكثر من 10 انقلابيين بمعارك الجيش الوطني اليمني في جبهتي الجوف وتعز، وسقط آخرون جرحى من ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية، وسط احتدام المواجهات بشكل عنيف في نهم والجوف والبيضاء ويختل شمال المخا.
وكثفت مقاتلات التحالف غاراتها على مواقع وتجمعات عسكرية للميليشيات الانقلابية في مختلف المحافظات اليمنية، وتركزت الغارات بشكل أعنف على مواقع في مناطق مسورة وحريب وتعزيزات في منطقة المدفون بمديرية نهم، شرق صنعاء، طبقا لما أفاد به شهود ومصادر ميدانية.
واستهدفت مقاتلات التحالف آلية عسكرية للانقلابيين في مديرية المصلوب بمحافظة مأرب، وشنت غارات مماثلة على تجمعات ومواقع للانقلابيين في أطراف مديرية ميدي ومزارع النسيم بمحافظة حجة.
وحث قائد المنطقة العسكرية الخامسة، اللواء الركن عمر يحيى سجاف، على «مزيد من اليقظة والاستمرار في رفع الجاهزية القتالية الدائمة، كون المعركة مع الانقلابيين مصيرية ومستمرة من جميع جوانبها الوطنية، حتى تحقيق الانتصار الكامل، ليعيش كل الوطن تحت راية الدولة المدنية الحديثة التي يسودها النظام والقانون بعيدا عن الميليشيات أو التعصبات أو المناطقية وغيرها».
من جهة أخرى، أصدر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمس، قراراً بتعيين اللواء الركن محمد علي المقدشي مستشاراً للقائد الأعلى للقوات المسلحة ومندوباً في قيادة القوات المشتركة لعاصفة الحزم وإعادة الأمل وترقيته إلى رتبة فريق، فيما تم تعيين العميد ركن طاهر بن علي عيضة العقيلي رئيساً لهيئة الأركان العامة في الجيش اليمني وترقيته إلى رتبة لواء.