استنكار محاولة نسف جهود أمير الكويت

585
طباعة التعليقات

الدمامنواف الفهد

تعرب الهيئة المنظمة لمؤتمر “قطر في منظور الأمن والاستقرار الدولي” المنعقد في 14 سبتمبر 2017، في العاصمة البريطانية لندن، عن عظيم تقديرها للجهود المضنية التي يبذلها سمو الشيخ صباح الأحمد الصباح، أمير دولة الكويت، وما يضطلع به من جهود دبلوماسية مقدرة لرأب الصدع الذي تسببت فيه سياسات النظام القطري، المناقضة للحكمة والمنطق، وتغريدها المتصل خارج السرب بما يضر بمصالح قطر، ويخلق العداء المبرر مع أشقائها الخليجيين والعرب، بل والعالم أجمع.

لم يكن مفاجئا لنا مسارعة النظام القطري إلى محاولة نسف جهود سمو أمير الكويت، فحيثما غابت الحكمة، وسادت الظلمة، لن يجد الشعب القطري المتعطش إلى الحرية ودولة القانون والمؤسسات سوى ردود الأفعال الفطيرة، والتصرفات الحمقاء غير المدروسة.

إن الهيئة المنظمة للمؤتمر لتعلن عن دعمها الكامل لجهود الوساطات المحمودة، التي تهدف إلى إثناء النظام القطري عن سياساته الرعناء التي أسست نظاما بوليسيا رهيبا في الداخل، وعصفت بكل الاتفاقيات والعهود والمواثيق الإقليمية والدولية، لتنشر الدمار والخراب أينما حلت، ولكننا في ذات الوقت نرى أن زمن النصح الهادىء قد ولى إلى غير رجعة، وأن الشعب القطري الأبي قد صدح بكلمته رافضا استمرار نظام القهر والطغيان والتخبط.