“إيفاء الشرقية” تستقبل 280 طالباً مع بداية العام الدراسي

1036214.jpg
طباعة التعليقات

الدمامياسمين ال محمود

انتظمت الدراسة بوحدات الرعاية النهارية والتأهيل المهني بجمعية المعاقين بالمنطقة الشرقية(إيفاء) مع بداية العام الدراسي الجديد، وكان في استقبال الطلاب والطالبات الكادر التعليمي ومدير عام الجمعية سعد بن عبد الله المقبل وفريق من الأطباء والاختصاصيين.

وقال المقبل: إن عدد طلاب الجمعية بلغ حتى الآن خلال هذا العام 280 طالباً وطالبة من المنتسبين لوحدات الرعاية والتأهيل المهني، موزعين على النحو التالي: عدد طلاب التأهيل ضمن المجتمع 60 طالباً وطالبة من فئات عمرية تتراوح بين (سنة واحدة وحتى ست سنوات) منهم 48 طالبا وطالبة تدخل مبكرا و12 طالب إرشاد أسري، كما بلغ عدد طلاب وطالبات وحدة الرعاية النهارية (صغار) الذين تترواح أعمارهم من ست سنوات إلى 8 سنوات 51 طالبا وطالبة.

ووصل عدد طلاب وحدة الرعاية النهارية (كبار) حتى الآن 32طالبا ممن تتراوح أعمارهم بين 9 سنوات وحتى 14 سنة.

وبالنسبة لوحدات التأهيل المهني فقد بلغ عدد طالبات التأهيل المهني (إناث) خلال هذا العام 51 طالبة فئات عمرية ما بعد سن السادسة عشرة. وعن طلاب وحدة التأهيل المهني (رجال) وصل عددهم إلى 51 طالباً.

وأضاف المقبل: بأنه مع بداية العام الدراسي الجديد عقد الفريق الطبي والتأهيلي بالجمعية عدة اجتماعات مكثفة لبحث أنسب السبل في تقديم البرامج التأهيلية والعلاجية لطلاب الجمعية، بحيث يتلقى الطالب برنامج التأهيل الشامل خلال فترة الصباح اعتباراً من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثانية عشرة ظهراً، يعود الطالب بعدها إلى محيط أسرته ليندمج في الحياة العادية له، شأنه في ذلك شأن جميع أشقائه وأقاربه.

وأكد المقبل: أن جمعية المعاقين بالمنطقة الشرقية (إيفاء) تعمل على بذل كافة الجهود من أجل رسم ابتسامة على وجه كل مستفيد من خدماتها، حيث بلغ عدد المستفيدين من خدمات الجمعية حتى الآن ما يربو على 30 ألف مستفيد، هذا بجانب ما قدمته وحدة الأطراف والجبائر من أجهزة تعويضية بلغ حتى الآن ما يربو على 15 ألف جهاز تعويضي ما بين طرف صناعي وجبيرة ومقوم للظهر وغيرها، وبلغ عدد الجلسات العلاجية والتأهيلية التي تلقاها المستفيدون من خدمات الجمعية حتى الآن 283.067 جلسة علاجية.