المساعدات السعودية للشعب اليمني ترتفع إلى 3.3 مليار ريال

0
طباعة التعليقات

الدمام ـ الشرق

أكد ماهر الحضراوي مستشار المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أن مساعدات المركز الإنسانية للشعب اليمني ارتفعت لتلامس 3.3 مليار ريال، مشددا على أن المركز «يبني تقديم الإنسانية على تقديرات الاحتياج الإنساني التي تقدمها منظمات الأمم المتحدة».
وأشار الحضراوي في تصريحات نقلها تلفزيون «بي بي سي عربي» إلى أن المركز «لا يزال يوفر الأدوية والمستلزمات الطبية والتكاليف التشغيلية لمستشفيات سبق أن بنتها السعودية في مدن يسيطر عليها الحوثيون وصالح» مدللا بمستشفى في صعدة.
وأكد المستشار أن مركز الملك سلمان «لم يشترط على أي جهة تقدم المساعدات الإنسانية التوزيع لفئة معينة أو عرق معين أو اتجاه معين أو محافظة معينة، أضف إلى ذلك أن جميع مساعدات المملكة العربية السعودية موثقة ومسجلة في أنظمة التتبع المالي الدولية ونعلم أن هذه الأنظمة تشترط أمورا معينة ومحددة في كيفية توزيع المساعدات».
وتابع الحضراوي بالقول إن «هناك نظاما لرقابة المشاريع التي ينفذها المركز مع الشركاء»، والمتابعة تتكون من ثلاث خطوات، من خلال التقارير التي تقدم من الجهات المنفذة في الأمم المتحدة، وطرف ثالث محايد يقدم تقارير للمركز للتأكد من وصول هذه المساعدات، إضافة إلى مكاتب للمركز في عدن ومأرب يتم من خلالها التواصل مع المستفيدين ومعرفة مدى رضاهم عما يقدم لهم من مساعدات.
ولفت إلى تنسيق يجريه مركز الملك سلمان حول «عملية التنسيق المدني العسكري»، وذلك مع «خلية الإجلاء بمركز الدفاع الوطني بوزارة الدفاع السعودية»، ويساهم في تسهيل مهمة أي منظمة إنسانية دولية في وصول مساعداتها فوجود المركز كجهة مانحة هو يدعم جميع المناطق التي يحتاج الإخوة اليمنيون فيها للمساعدة.

  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...