الأحساء تستعرض تاريخ تراثها في أمريكا

1036756.jpg
طباعة التعليقات

الأحساءالشرق

شاركت أمانة محافظة الأحساء في الاجتماع السنوي الأول للمدن الأعضاء، في شبكة المدن المبدعة التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية، في مجال الحرف اليدوية والفنون الشعبية، وذلك في مدينة بادوكا المبدعة بولاية كنتاكي الأمريكية.

وتناول الاجتماع – الذي يقام في الفترة من 23 إلى 27 سبتمبر الحالي، والذي يأتي ضمن نيل الأحساء عضوية الانضمام للشبكة العالمية في المجال الإبداعي بمبادرة من أمانة الأحساء – عددا من المحاور التطويرية حول المدن المبدعة والفرص السياحية.

واستعرضت عدد من المدن المبدعة تجاربها في ترسيخ مفهوم السياحة الثقافية واستدامة المحافظة على الإبداع، حيث جاءت الأحساء المبدعة في مقدمة تلك العروض بورقة عمل بعنوان: تقديم الأحساء كمشهد ثقافي متجدد، قدمها أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، استهلها بتقديم التهنئة للقيادة الرشيدة، وللشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني.

1036757.jpg

ونوه الملحم، بالعمق التاريخي المتراكم لتراث الأحساء وتنامي الثقافة وترابطها عبر العصور والحضارات الإنسانية الممتدة ، لافتاً إلى حكومات دول قديمة حكمت المنطقة قبل قرون خلت من قبائل الكنعانيين والكلدانيين ثم حكمها قبائل العرب، شكل إلى نماء عناصر الجذب سياحي وتزايد قوة مقومات النجاح على مستوى محلي وإقليمي، فهي واحة التمور وتعتبر الأكبر عالمياً، والتي تقع على أكبر حقل بترول في العالم، مع تنوعها البيئي والاجتماعي والثقافي والتي جمعت بين الزراعة والصحراء والبحر والجبل، وأنتجت موروثاً ثقافياً متراكماً غنياً بإمكانيات إبداعية رائعة، خصوصاً في مجال الحرف اليدوية والفنون الشعبية، لاحتوائها على عناصر سياحية.

وساعد موقع الأحساء الإستراتيجي بمجاورتها لـ (ضفاف الخليج العربي) على نمو الحركة السياحية فيها، والتأثير الإيجابي على الحراك الاقتصادي والاجتماعي والثقافي مشكلةً البعد الحضاري للمنطقة.

وأكد منسق الأحساء المبدعة في اليونسكو المهندس أحمد المطر، أن الأحساء تزخر بعدد من المواقع التراثية، التي تم تأهيلها وترميمها للعمل على استدامة والمحافظة على التراث، إضافة إلى عدد من المواقع الطبيعية والسياحية التي جعلت من الأحساء أحد الوجهات السياحية الرئيسة في المملكة.

فيما رأس مراسل مجلة الإيكونوسيت الأمريكية مدلين بريدو جلسة حوارية تناولت التنمية الاقتصادية والتنشيط الحضري باستخدام الفنون والثقافة، في حين نقلت عمدة مدينة بادوكا الأمريكية براندي هارلس التهنئة باسم المدن المبدعة للملكة العربية السعودية بمناسبة اليوم الوطني، مؤكدة في كلمتها أن الأحساء تمتلك ثراء كبير من المبادرات والأنشطة العالمية كدخولها موسوعة جنيس مرتين (أطول نافورة تفاعلية في العالم، وأكبر جرة في العالم) إضافة إلى دورها البارز في شبكة الأعضاء للمدن المبدعة في مجال الحرف اليدوية والفنون الشعبية، التي تضفي الشيء الكبير على باقي المدن نظير عمق امتلاكها لكنز تراثي طويل استطاعت أن تنقله من جيل لآخر، بدليل تواجد الحرف اليدوية والفنون الشعبية والتي يرجع تاريخها لمئات السنين.