واشنطن ترصد مكافأة مالية للقبض على قياديين بحزب الله

1037527.jpg
طباعة التعليقات

واشنطنواس

رصدت وزارة الخارجية الأمريكية؛ مكافأة بقيمة سبعة ملايين دولار لأية معلومات تؤدي إلى اعتقال القيادي بميليشيات حزب الله اللبنانية المصنفة إرهابية، طلال حمية وخمسة ملايين دولار لأية معلومات عن القيادي فؤاد شكر .

وأكدت؛ الخارجية الامريكية، أن حزب الله ما زال يشكل تهديداً للولايات المتحدة، وذلك بعد 20 عاماً من تصنيفه منظمة إرهابية.

وقالت الخارجية في مؤتمر صحفي، الليلة الماضية، لعرض جهود الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب: إن المصالح الأمنية الأمريكية تراقب عن كثب أي تحركات لحزب الله على التراب الأمريكي، مشيرة إلى أن الحزب يعتمد على العنف والإرهاب لتحقيق أهدافه، وأن تركيز الولايات المتحدة على محاربة داعش والقاعدة، لن يوقفها عن ملاحقة التنظيم وإحباط كل محاولاته في تنفيذ عمليات إرهابية.

وأوضحت أن حزب الله لا يشكل فحسب خطراً على الولايات المتحدة، بل على لبنان ومنطقة الشرق الـوسط ودول الخليج، مشيرة إلى أن واشنطن تعمل مع شركائها لتتبع أي نشاط له.

وأعلنت الخارجية الأمريكية في ذات السياق أن محاربة حزب الله هي أولوية للرئيس دونالد ترامب، معلنة عن تخصيص مكافأة بقيمة سبعة ملايين دولار لأي معلومات تؤدي إلى اعتقال القيادي في حزب الله طلال حمية، و5 ملايين دولار لأي معلومات حول القيادي في التنظيم فؤاد شكر.

واتهمت الخارجية الأمريكية إيران بالوقوف وراء دعم وتمويل حزب الله في لبنان ودول أخرى من منطقة الشرق الأوسط مثل العراق وسوريا، مؤكدة أن الولايات المتحدة ستواصل القيام بالمزيد من الجهود من أجل فرض عقوبات إضافية على حزب الله.