فك شيفرة الجينوم البشري

1037757.gif
طباعة التعليقات

وكالاتالشرق

قدم متخصصون من الاتحاد الدولي للعلم الوراثي Genotype-Tissue Expression، على فك شيفرة الجينوم البشري، التي تم الحصول عليها بعد دراسة 22 ألف من الجينات المختلفة.

وسوف يستخدم العلماء نتائج التجارب لتطوير الأدوية لمكافحة الأمراض القاتلة، بما في ذلك السرطان.

ووجد الباحثون أن الطفرات الوراثية تؤثر على 44 نوعا من الأنسجة البشرية. وفقا لنتائج التجربة العلمية، يمكن استخدام الخصائص الفردية على المستوى الجزيئي لتصحيح الجينات. بدوره، سيكون بمثابة الجانب الرئيسي في تطوير العقاقير الفعالة.

وحصل اتحاد غتيكس GTEx على دعم مالي من أكثر من عشرة بلدان، مما سمح للمتخصصين بمواصلة البحوث الواسعة النطاق في هذا المجال.

ووفقا للعلماء، اليوم مسألة تأثير التقلب على تطور الأمراض الخطيرة لا تزال مهمة جدا، وأن دراسة مختلف أشكال الجينوم قد تساعد في المستقبل على إيجاد علاج للأمراض الخطرة وحماية الأشخاص من الإصابة بمرض السرطان.