غضب أزرق في عمان بسبب مضاعفة أسعار التذاكر الإيرانية

طباعة التعليقات

مسقط ـ محمد أحمد

تعمدت إدارة نادي برسبوليس الإيراني تنفيذ خطوة للحد من الحضور الجماهيري الهلالي في ذهاب نصف النهائي الآسيوي، عبر رفع الأسعار أربع مرات. واستفزت إدارة النادي الإيراني المهزوم برباعية نظيفة في مباراة الذهاب الجماهير العمانية التي أبدت تعاطفها مع فريق الهلال السعودي بمضاعفة أسعار تذاكر المواجهة التي ستجمع الفريقين اليوم على ملعب السلطان قابوس بمسقط في إياب دور نصف النهائي لدوري أبطال آسيا باعتبارهم أصحاب الملعب، إلى أربعة أضعاف عن سعرها المعتاد البالغ 5 ريالات عمانية (50 ريالا سعوديا)، حيث حددت سعر التذكرة بـ20 ريالا عمانيا «200 ريال سعودي».
وكانت جماهير عمانية غفيرة أبدت مساندتها للفريق السعودي لدى وصوله إلى مطار مسقط، في إشارة بأنها ستتواجد بكثافة لمؤازرة الفريق الهلالي في المباراة؛ الأمر الذي دفع إدارة الفريق الإيراني إلى رفع قيمة التذاكر في خطوة استباقية للحد من التواجد الكبير لمؤازرة الفريق الأزرق في المباراة التي يستضيفها على ملعب محايد، متمثلاً بملعب السلطان قابوس في مسقط، في الوقت الذي خصص 3 آلاف مقعد للجماهير الهلالية والتي تمثل 8 في المائة من سعة الملعب الإجمالية، وفقاً للوائح الاتحاد الآسيوي المعمول بها في لقاءات الذهاب والإياب.
وقدم الأرجنتيني رامون دياز، مدرب فريق الهلال، شكره للشعب العماني على حفاوة الاستقبال التي وصفها بغير المستغربة فور وصول بعثة الفريق للمطار، وذلك في مستهل حديثه خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس للمدربين للحديث عن الجوانب الفنية للمباراة.
وشدد الأرجنتيني دياز، على أن غياب أي لاعب لفريق برسبوليس الإيراني في المواجهة التي ستجمع الفريقين اليوم في إياب نصف النهائي لدوري أبطال آسيا أمر لا يعنيه، مؤكداً جاهزية فريقه للمباراة لحسم بطاقة التأهل وبلوغ نهائي البطولة الآسيوية.
وأشار دياز إلى إدراكه بأن الأمور لم تحسم لصالح فريقه لبلوغ النهائي قياساً بنتيجة مواجهة الذهاب، التي انتهت برباعية نظيفة لصالح الهلال، مشيراً إلى صعوبة المباراة ورغبتهم في الفوز بها، منوهاً بأن فريقه مستعد جيداً لخوض المباراة من جميع الجوانب.
وأوضح دياز، أن الهلال أقام معسكراً إعداديا في أبوظبي للاستعداد بشكل جيد لخوض المواجهة، وأضاف: «قدمنا مباراة مميّزة في الذهاب رغم النقص الذي حصل للفريق في الشوط الثاني من المواجهة، ولدينا الرغبة في خوض مواجهة الغد بعزيمة وإصرار لقاء الذهاب، وبرسبوليس فريق قوي جداً ونسعى للخروج من لقاء اليوم بنتيجة مميزة».
وخفف مدرب الهلال من وطأة غياب عدد من لاعبيه عن المواجهة، حيث قال: «الهلال دائماً يعتمد على المجموعة، وغياب أي لاعب لن يكون مؤثراً؛ فلدينا البديل الجاهز، وأثبتنا ذلك في مواجهات سابقة، والفريق لديه مجموعة كبيرة من اللاعبين الدوليين، والمميزين، الذين يملكون فكرا عاليا، وسيخوضون المباراة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية».
وعن التخوف الهلالي من تكرار سيناريو لقاء الغرافة في دور الثمانية من نسخة البطولة 2010، حيث فاز الهلال في الذهاب بثلاثية نظيفة واستطاع الغرافة في الإياب من الفوز بالنتيجة ذاتها، وتمددت المباراة إلى الأوقات الإضافية وفاز الغرافة 2-4، قال دياز: «نحن في عام 2017 والظروف مختلفة الآن».
ورفض مدرب دياز ‏سؤالا استفزازيا وجهه إعلامي إيراني، عما إن كان هناك تنسيق هلالي مع اللاعب خريبين للتعرض للإيقاف بمباراة سوريا وأستراليا للمشاركة في المباراة من دون أي إجهاد، قال دياز: «لا يمكن أن يحدث ذلك، وهو يمثل بلاده وهي أغلى من أي شي آخر، ونحن من جهتنا أكبر من هذه التفاهات».

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...